الخميس: 26 نوفمبر، 2020 - 10 ربيع الثاني 1442 - 03:31 مساءً
سلة الاخبار
الأثنين: 20 يوليو، 2020

عواجل برس/ بغداد

حذر حزب الدعوة الاسلامية ، الاثنين، من مشروع لتهديد مؤسسات الدولة واثارة أزمات اجتماعية، داعيا الحكومة التحرك حيال ذلك.

 

وقال الحزب، في بيان تلقته /عواجل برس/ إن “اجراء التغيير في ادارة مؤسسات الدولة امر طبيعي وحتمي والكل يدعمه، لكن يفترض ان لا يكون هذا التغيير فيه نوع من الاستهداف على اساس الشخص ومتبنياته الفكرية والسياسية “.

 

وأضاف، أن “التمييز بين الموظفين في مؤسسات الدولة على اسس المحصاصة والانتمائات السياسية تستحق التوقف والمراجعة منعا لاستفحالها ، لانها دون شك تكشف ملامح مشروع يهدد استقرار مؤسسات الدولة لابد من مواجهته قبل ان يثير ازمة اجتماعية كبيرة “.

 

ودعا رئيس الوزراء الى “اتخاذ موقف قانوني للحد من هذه التصرفات المريبة في بعض المؤسسات والوزارات تفاديا لانقسام سياسي واجتماعي ينذر بالخطر”.