الأربعاء: 21 أكتوبر، 2020 - 04 ربيع الأول 1442 - 07:13 صباحاً
سلة الاخبار
الأثنين: 26 ديسمبر، 2016

خاص _  عواجل برس

عدت النائب عن حزب الدعوة الاسلامية ابتسام هاشم، الاثنين، التوقيت الذي انطلق فيه مشروع التسوية بانه توقيت خاطئ، فيما بينت ان مشروع التسوية زاد من تعقيد الامور وخلق مشاكل لم تكن موجودة.
وقالت هاشم في حديث لـ”عواجل برس” انه “كان وبحسب اتفاق الكتل السياسية ان يطلق مشروع التسوية بعد تحرير الموصل ليتم التفاوض مع الطبقة التي تمثل المحافظات السنية”.
واضافت ان “الخلافات تنحصر مع الاطراف المتفاوضة في الوقت الحالي وكل طرف يرفض التحاور مع شخصيات معينة. واشارت الى ان “مشروع التسوية انطلق في وقت خاطئ وتسبب بمشاكل سياسية لم تكن موجودة على الساحة وعقد الامور اكثر مما هي عليه”.