السبت: 23 فبراير، 2019 - 17 جمادى الثانية 1440 - 12:28 صباحاً
ثقافة وفن
الأحد: 3 فبراير، 2019

عواجل برس / كشفت عارضة الأزياء البرازيلية جيزيل بوندشين عن الكثير من الأسرار حول حياتها المهنية والشخصية خلال حوارها مع مجلة PORTER، متطرقة لعلاقتها العاطفية مع الممثل الأمريكي ليوناردو دي كابريو.

وقالت عارضة الأزياء البرازيلية أن انفصالها عن ليوناردو دي كابريو عام 2005 جاء في وقت صعب في حياتها، خلال معاناتها مع نوبات قلق جعلتها على أعتاب مرحلة اكتئاب وأدركت حينها أنها بحاجة إلى إجراء تغييرات في حياتها كي تشعر بتحسن.

وأضافت بوندشين أنها في هذه الفترة فقدت السيطرة على نفسها تماما، فكان ملجأها الوحيد التدخين واحتساء الكحول، فقررت في لحظة ما أن تتوقف عن هذه العادات وتبدأ مرحلة جديدة من حياتها تتضمن مجموعة من القواعد مثل التوقف عن التدخين وإدمان الكحول وبدأت في تلقي دروس مع معلمة يوجا.

أما عن إنهاء علاقتها مع دي كابريو، قالت العارضة البالغة من العمر 38 عاما أنها أصبحت أكثر وعيا بالأشياء التي اختارت عدم النظر إليها، مضيفة أنها أرادات أن تبحث جيدا عن ذاتها لذا اختارت أن يشمل التغيير حياتها العاطفية أيضا.

وكانت بوندشين على علاقة عاطفية مع ليوناردو دي كابريو بين عامي 2000 و2005 وظهرا سويا في حفل الأوسكار عام 2005 الذي كان آخر ظهور لهما سويا، وهي الآن متزوجة من لاعب كرة القدم الأمريكية باتريوتس توم برادي.