الأربعاء: 23 سبتمبر، 2020 - 05 صفر 1442 - 11:51 صباحاً
سلة الاخبار
الثلاثاء: 28 يوليو، 2020

عواجل برس/ بغداد

منع موقع ”تويتر“ دونالد ترامب الابن من نشر أي تغريدات، بعدما شارك ”معلومات خاطئة“ بشأن فيروس كورونا المستجد.
ونشر دونالد ترامب الابن (42 عامًا)، فيديو عبر حسابه على ”تويتر“، مساء أمس الاثنين، للدكتورة ستيلا إيمانويل من هيوستن، ادعت فيه أن عقار هيدروكسي كلوروكوين المضاد للملاريا هو علاج لكوفيد-19.

وقال متحدث باسم تويتر:“قررنا أن هذا الحساب ينتهك قواعد تويتر على وجه التحديد، ويقوم بنشر معلومات مضللة تتعلق بفيروس كورونا المستجد، كوفيد-19″

وتابع أن حساب دونالد ترامب الابن وتغريداته السابقة لا تزال مرئية، ولا يزال بإمكانه إرسال رسائل مباشرة على المنصة وتصفح ”تويتر“، لكن لا يمكنه نشر أي معلومات إضافية لمتابعيه البالغ عددهم 5.3 مليون شخص حتى يقوم بإزالة التغريدات المخالفة.

وفي الوقت نفسه، أعاد الرئيس دونالد ترامب نشر مقطع فيديو للدكتورة ستيلا إيمانويل، الذي تدعي فيه أن هيدروكسي كلوروكوين هو علاج لكوفيد-19.

تجدر الإشارة إلى أن الرئيس ترامب قد روَّج مسبقًا لهذا العقار كإجراء وقائي، وذلك على الرغم من الدراسات العلمية التي تظهر أن أضراره الجانبية قاتلة، وأصدر الأطباء تحذيرات صارمة تحث الأمريكيين على عدم تناول هيدروكسي كلوروكوين.
وغرد الرئيس الأمريكي من قبل حول فوائد هذا العقار، إلا أن منصة ”تويتر“ قامت بحذف تلك التغريدات.
ويأتي ذلك في الوقت الذي تواصل فيه معدلات العدوى بفيروس كورونا في الولايات المتحدة ارتفاعها منذ، منتصف حزيران/يونيو الماضي، مع تأكيد أكثر من 4 ملايين حالة في جميع أنحاء البلاد، ولقي أكثر من 150000 شخص في الولايات المتحدة حتفهم جراء الفيروس المميت.