الأحد: 15 ديسمبر، 2019 - 17 ربيع الثاني 1441 - 12:42 مساءً
سلة الاخبار
الأحد: 11 أغسطس، 2019

عواجل برس / كشف تقرير لموقع ناشيونال انترست الامريكي المتخصص بالشؤون العسكرية ، اليوم الاحد، بأن القوة الجوية

الامريكية، نشرت ولأول مرة سبعة طواقم من طائرات بي 52 في عملية عسكرية اطلق عليها ” السنجاب السري ” استخدمت

لتدمير البنية التحتية والاتصالات في حرب الخليج الثانية عام 1991، مشيرة إلى أنها اسقطت 27 ألف طن من القنابل على العراق.

وذكر التقرير أن استخدام هذه الطائرات الثقيلة كان المفتاح الاول لهزيمة جيش صدام الذي غزت قواته  دولة الكويت المجاورة حيث

مثلت ضرباتها البداية الحقيقية لعملية عاصفة الصحراء العسكرية.

وقال الضابط المتقاعد راسل ماذر من الذين شاركوا في العملية  إن “عملية السنجاب السري كانت أطول رحلة طلعة جوية قطعت

مسافة  14000 ميل في 35 ساعة و 24 دقيقة. علاوة على ذلك ، حددت العملية السرية المعيار للضربات الجوية  البعيدة المدى،

كما تعلمنا ايضا مدى صعوبة فسيولوجيًا ، القيام بهذه المهام وإعداد جسم الإنسان للطيران لمدة 30 أو 40 ساعة”.

واضاف أن “طائرات بي 52 اثبتت قدرتها على القيام بدور حاسم فقد طار ما يقرب من 70 طيارا من افراد الطواقم وتم تنفيذ 1741

مهمة بلغ مجموعها 15269 ساعة قتالية تم خلال اسقاط 27 الف طن من القنابل على العراق “.

واشار التقرير الى أن “تلك العمليات ظلت سرية حتى نهاية عام 1992 حينما تم الكشف عنها بعد منح اعضاء الطواقم الاوسمة

والميداليات لدورهم في الحرب.