الخميس: 21 يناير، 2021 - 07 جمادى الثانية 1442 - 06:56 مساءً
سلة الاخبار
الجمعة: 10 مارس، 2017

 

عواجل برس / بغداد

أظهر أحدث استطلاع للرأي احتفاظ المحافظين بزعامة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بتقدمهم على الحزب الديمقراطي الاشتراكي وذلك قبل ستة أشهر فقط من الانتخابات الاتحادية لكن شعبية الاشتراكيين ارتفعت لأعلى مستوياتها في خمسة أشهر.

 

وأظهر الاستطلاع الذي أجرته مؤسسة (فورتشنسجروبا فالن) لصالح تلفزيون (زد.دي.إف) حصول المحافظين على نسبة 34 بالمئة وهي نفس النسبة تقريبا في استطلاعات سابقة مقابل حصول الديمقراطيين الاشتراكيين على 32 بالمئة بزيادة نقطتين مئويتين عن الاستطلاع السابق.

 

لكن المنافسة محتدمة بين ميركل ومارتن شولتز مرشح الحزب الديمقراطي الاشتراكي لمنصب المستشار حيث بلغت نسبة التأييد الشعبي لكل منهما 44 بالمئة. وعزز شولتز من حظوظ الحزب الديمقراطي الاشتراكي منذ ترشيحه في يناير كانون الثاني.

 

وفي شباط أظهر نفس الاستطلاع أن 49 بالمئة من الألمان يريدون أن يصبح شولتز، الرئيس السابق للبرلمان الأوروبي، مستشارا مقابل 38 في المئة يرغبون في بقاء ميركل في المنصب.

 

وجاء حزب البديل من أجل ألمانيا المناهض للهجرة في المركز الثالث بنسبة تسعة في المئة بانخفاض نقطة مئوية عن الاستطلاع السابق لكن الحزب لا يزال في طريقة لدخول البرلمان كثالث أكبر حزب.

وحصل حزب لينكه الذي يمثل أقصى اليسار على ثمانية بالمئة وحزب الخضر على سبعة بالمئة. وشمل الاستطلاع 1212 شخصا وجرى في الفترة بين السابع والتاسع من آذار.