الجمعة: 27 أبريل، 2018 - 11 شعبان 1439 - 08:32 صباحاً
بانوراما
الأثنين: 5 فبراير، 2018

فى قرار استفزازي  لمشاعر عشاق كوكب الشرق “أم كلثوم” ليس فى مصر فقط بل فى انحاء العالم، قررت سلطات الاحتلال الإسرائيلي بمدينة القدس المحتلة إطلاق اسم الراحلة أم كلثوم على أحد الشوارع الرئيسية بالبلدية ، حيث جاء عقب إعلان الرئيس الأمريكى دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل فى ديسمبر الماضي.

وبحسب الصفحة الرسمية للسفارة الاسرائيلية فى القاهرة على الفسى بوك فإن رئيس البلدية نير بركات أزاح الستار عن لافتة عليها اسم كلثوم ليطلق على أحد شوارع القدس تزامنا مع ذكرى وفاة كوكب الشرق، وسط غناء لأشهر ما غنت أم كلثوم.

وقال حساب إسرائيل بالعربي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر: “فى ذكرى رحيل كوكب الشرق أم كلثوم، تسمية شارع يحمل اسمها فى إسرائيل، تكريما لعملاقة الطرب الأصيل“.

كما بث التليفزيون الإسرائيلي برنامجا خاصا للاحتفال بأم كلثوم، حيث أعلنت القناة 33 التابعة للتليفزيون الرسمى لإسرائيل، إذاعة مجموعة من الأغانى الخاصة بأم كلثوم تخليدا لذكراها.

وقال موقع القناة إن أم كلثوم رائدة الغناء العربى فى القرن العشرين، خلال 50 عاماً من العمل الفني سجلت خلالها مئات الأغانى واشتهرت بتدخلها فى اختيار أعمالها الفنية وتأليفها.

كما علق موقع “وزارة الخارجية الإسرائيلية” إن أم كلثوم تجذب المزيد من المعجبين والمعجبات فى إسرائيل، الذين ولدوا بعد وفاتها عام 1975، بسبب أغانيها التراثية، فتركت أثرا على الكبار والصغار، على العلمانيين والمتدينين.

وتشير التقديرات إلى أن الهدف من هذه الخطوة من قبل الحكومة الإسرائيلية هو تجميل وجهها القبيح عقب إعلان “ترامب” نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس والإعتراف الرسمي بأن القدس هى عاصمة إسرائيل، وما تبع ذلك من مظاهرات احتجاجية رافضة للقرار الأمريكي.

كما تحاول سلطات الاحتلال إعطاء شرعية غير مستحقة لسرقة أغانى كوكب الشرق أم كلثوم، حيث تتعمد إسرائيل وبشكل دائم إذاعة أغانيها الخالدة فى جميع المناسبات والأعياد اليهودية ، بهدف استقطاب اليهود الشرقيين “السفارديم”.

يذكر أن أم كلثوم ولدت فى 13 ديسمبر 1898، وتوفيت فى الثالث من فبراير عام 1975 عن عمر يناهز 77 عاما.