الخميس: 13 مايو، 2021 - 01 شوال 1442 - 04:19 مساءً
سلة الاخبار
الخميس: 30 مارس، 2017

عواجل برس _ بغداد

طالب تحالف القوى العراقية، رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي بوضع حد لـ”انتهاكات وتجاوزات خطيرة على مساجد أهل السنة  يقوم بها مسؤولون في ديوان الوقف الشيعي”.

وذكر التحالف في بيان ، أن “تلك التجاوزات تتمثل بتغيير سندات العقارات الوقفية العائدة لديوان الوقف السني بالاتفاق مع دوائر التسجيل العقاري ، وخاصة تلك المساجد الواقعة على الشوارع الرئيسية ذات الطابع التجاري”.

واضاف، ان “هذه التجاوزات طالت هذه المرة جامعي القزاز في منطقة زيونة ونجاة السويدي في شارع ١٤ رمضان بالمنصور، اذ يقوم ديوان الوقف الشيعي وبالتنسيق مع دوائر التسجيل العقاري في بغداد وبطرق غير قانونية بتغيير سندات القطع المشيد عليها الجامعان اللذان يقعان على شوارع تجارية ، وإبرام عقود مساطحة لإنشاء محلات ، وهي محاولة سبق لاستثمار ديوان الوقف السني ان رفضها للمحافظة على روحانية تلك المساجد وخصوصيتها”.

وأوضح ، أن “اولئك يكررون محاولاتهم السابقة قبل اكثر من سنتين، عندما قاموا بجولتهم المعروفة على دوائر التسجيل العقاري في بغداد والمحافظات بهدف تغيير سندات العقارات الوقفية التابعة لديوان الوقف السني وتسجيلها بأسم ديوان الوقف الشيعي مستخدمين الترغيب تارة والترهيب تارة اخرى، لاجبار موظفي التسجيل العقاري على الامتثال لأوامرهم ومخالفة القوانين النافذة”٠

واشار الى ان “تلك المحاولات باءت بالفشل ، بعد ان تم ابطالها واعادة تلك العقارات بأسم ديوان الوقف السني بالطرق القانونية بعد تقديم كل ما يثبت عائديتها ومفاتحة الجهات الرقابية وهيئة النزاهة بمحاسبة الموظفين الذين قاموا بتغيير سندات عائدية تلك العقارات”، محذرا من أن ” عدم اتخاد الحكومة اجراءات رادعة لوقف تلك الانتهاكات من شأنه ان يشجع ممارسيها على الاستمرار بهذا السلوك الشائن الذي من شأنه ان يسهم في خلق الفتنة الطائفية والأضرار بالوحدة الوطنية للشعب العراقي”٠