الخميس: 14 نوفمبر، 2019 - 16 ربيع الأول 1441 - 04:17 صباحاً
سلة الاخبار
الأربعاء: 9 أكتوبر، 2019

عواجل برس / بغداد

نددت سفارة الصين في واشنطن بقيود فرضتها الولايات المتحدة على إصدار تأشيرات السفر لبعض المسؤولين الصينيين بسبب معاملة الأقليات المسلمة في إقليم شينجيانغ.

وقال متحدث باسم السفارة في بيان، اليوم الأربعاء، إن القرار الأمريكي “ينتهك بشدة القواعد الأساسية التي تحكم العلاقات الدولية، ويمثل تدخلا في شؤون الصين الداخلية ويقوض المصالح الصينية، والصين تشجب ذلك وتعارضه بقوة”.

وأضاف: “شينجيانغ ليس بها مشكلة في حقوق الإنسان  التي تدعيها الولايات المتحدة. والاتهامات التي يرددها الجانب الأمريكي ما هي إلا ذرائع مصطنعة لتدخله”.

وكان المسؤولون الأمريكيون قالوا في وقت سابق، إن إدارة الرئيس دونالد ترامب تفكر في فرض عقوبات على المسؤولين الذين لهم صلة بقمع الصين للمسلمين، ومن بينهم تشين تشوانغو أمين الحزب الشيوعي في شينجيانغ.

وقال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو:” الولايات المتحدة تدعو الصين لإنهاء حملتها القمعية في شينجيانغ فورا والإفراج عن كل المحتجزين احتجازا تعسفيا، ووقف محاولات إجبار أبناء الأقليات المسلمة الصينية المقيمين في الخارج للعودة إلى الصين لمواجهة مصير يكتنفه الغموض”.