الأربعاء: 23 يونيو، 2021 - 13 ذو القعدة 1442 - 05:57 صباحاً
سلة الاخبار
الأثنين: 13 فبراير، 2017

عواجل برس _ بغداد

أشار عضو مجلس محافظة ديالى نجاة الطائي، الاثنين، الى انتشار ظاهرة التسول في شوارع بعقوبة بشكل كبير وتستخدم حيلا متعددة، مؤكدا لجوء بعض المتسولات في مدينة ب‍عقوبة الى استخدام دمى شبيهة بالأطفال لخداع الناس وكسب تعاطفهم.

وقالت الطائي في حديث صحافي، إن “بعض المتسولات لجأن مؤخرا الى استخدام دمى شبيهة بالاطفال اثناء تجوالهن في الشوارع والاسواق والازقة السكنية لخداع المواطنين وكسب تعاطفهم واخذ المال منهم بعدما تحول التسول الى مهنة بالنسبة للبعض”.

وأضافت الطائي أن “ظاهرة التسول آخذة بالاتساع بشكل لافت في شوارع بعقوبة وأغلب المتسولين ليسوا من سكنة ديالى، ويلجأ بعضهم الى حيل كثيرة لخداع المواطنين من اجل كسب المزيد من الاموال حتى ان البعض يستغل الأطفال الرضع مقابل مبالغ مالية تعطى لذويهم لاجل استخدامهم كأداة لكسب التعاطف”.

وشددت الطائي على “ضرورة معالجة جادة لملف التسول في شوارع بعقوبة، خاصة للاطفال الصغار الذين بعضهم لا يتجاوز عمره أشهرا معدودة”.