الخميس: 27 فبراير، 2020 - 03 رجب 1441 - 05:07 مساءً
ثقافة وفن
الأحد: 4 نوفمبر، 2018

عواجل برس/ رغم انتشار أخبار تفيد بأن نجم اراب ايدول محمد رشاد انفصل بشكل نهائي عن خطيبته المذيعة مي حلمي، بعد أزمة إلغاء زفافهما، إلا أن تعليق الأخيرة على إحدى المتابعات أشار إلى وجود احتمال لعودتهما مجدداً.

حيث طلب إحدى المتابعات من مي حلمي أن تعود لخطيبها محمد رشاد، وألا تجعل أي مشكلة بسيطة تفسد قصة حبهما الرائعة، لتكتب لها تعليقاً قائلة: “يا مي ارجعي لرشاد ما تخليش حاجات تافهة تخسركم بعض.. الحب بيجي مرّة واحدة”.

وهنا ردت عليها مي حلمي سريعاً قائلة لها: “ما قدرش مارجعش حتى لو هو مش عاوز هرجع.. الحب ما بيتبعش”.

وبسبب تعليق مي حلمي، شعر متابعوها أن هناك أمل بأن تعود علاقتها العاطفية مع خطيبها محمد رشاد، حيث يبدو عليهما الحب ولكن الأزمة العائلية الأخيرة التي أدت لإلغاء حفل زفافهما ربما تحتاج لبعض الوقت لحلها.

وكان محمد رشاد أثار الجدل بكلماته على تويتر، عندما أكد أنه لا غنى عن الاحترام، وأنه أهم من الحب نفسه، مما دفع متابعوه للتخمين بأنه يقصد مشكلته مع مي حلمي، وأنه يعلن بهذه الكلمات انتهاء علاقتهما للأبد.

ومع ظهور مي حلمي دون “دبلة” الخطوبة، شعر رواد مواقع التواصل أن الانفصال وقع بينهما، رغم أن نجم اراب ايدول أكد للإعلامي وائل الإبراشي في مكالمة هاتفية أنه جاري حل المشكلة التي أدت لإلغاء الزفاف.