الأربعاء: 19 سبتمبر، 2018 - 08 محرم 1440 - 01:04 صباحاً
سلة الاخبار
الأحد: 15 أبريل، 2018

عواجل برس/ بغداد

أفادت صحيفة الصنداي تايمز البريطانية، الاحد، نقلا عن مصادر امنية بأن بريطانيا تدرس شن هجوم إلكتروني انتقامي ضد روسيا ردا على هجوم تتهم فيه موسكو باستهداف البنية التحتية البريطانية.

وذكرت الصحيفة ، أن “العلاقات بين بريطانيا وروسيا قد وصلت الى ادنى مستوى لها مع اتهام بريطانيا لموسكو بالوقوف وراء هجوم بغاز الأعصاب على الجاسوس الروسي سابق سيرجي سكريبال وابنته في بريطانيا، وهو ما أدى إلى اندلاع أزمة تم على إثرها طرد عشرات الدبلوماسيين الروس”.

واضافت أن “روسيا نفت تورطها في الهجوم وأدانت يوم امس المشاركة البريطانية في الهجوم على سوريا”، مشيرة الى ان “الامن الالكتروني قد اصبح نقطة توتر ايضا في العلاقات بين موسكو ولندن”.

وكانت الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا قد شنت ضربة صاروخية على عدد من المواقع العسكرية والمدنية في سوريا فجر أمس السبت، وأكدت أنها أصابت أهدافا ذات صلة ببرنامج دمشق الكيميائي المزعوم، بعد اتهام الغرب لحكومة السورية باستخدام الأسلحة الكيميائية في مدينة دوما الأسبوع الماضي.

وقال التحالف الغربي إنه دمر الأهداف المحددة، فيما أعلنت السلطات السورية أن دفاعاتها الجوية تصدت للعدوان الثلاثي بنجاح.