الثلاثاء: 26 يناير، 2021 - 12 جمادى الثانية 1442 - 08:30 صباحاً
سلة الاخبار
السبت: 18 فبراير، 2017

عواجل برس _ بغداد

 
اكدت بريطانيا استمرارها في مُساندة العراق في مُختلِف المجالات , مضيفة ان أمن واستقرار العراق وعودته لأخذ دوره في المنطقة مُهمّ بالنسبة لبريطانيا.

وذكر بيان لوزارة الخارجية اليوم”ان وزير الخارجية ابراهيم الجعفري التقى في مقر الوزارة السفير البريطاني فرانك بيكر الذي اكد استمرار بلاده في مُساندة العراق في مُختلِف المجالات، وانه يعمل على مسألة افتتاح القسم القنصليِّ في العراق لتسهيل منح سمات الدخول “الفيزا” للعراقيين الراغبين في زيارة بريطانيا إضافة إلى العمل على تذليل بعض العقبات”.

وقال بيكر: اننا نعمل على دعم، وإعادة تأهيل البنى التحتية في مُختلِف المُدُن العراقـيَّة، مُضيفاً ان العلاقات البريطانيّة-العراقـيَّة تسير بشكل مُتميِّز جدّاً، مؤكداً أنَّ أمن واستقرار العراق وعودته لأخذ دوره في المنطقة مُهمّ بالنسبة لبريطانيا، ونعمل على دعمه، ومُواجَهة التحدِّيات التي يُواجهها”.

من جانبه قال الجعفري:على الجميع تحمُّل مسؤوليَّة دعم الأمن والاستقرار في المنطقة، والعالم،وان داعش رُبَّما لن ينتهي بالقضاء عليه في العراق، لذا علينا أن نعمل على مُواجَهة الإرهاب من خلال تجريم الفكر التكفيريِّ، وتجفيف منابع تمويله لمنع انتشاره”.

واعرب “عن شكر وتقدير العراق لموقف بريطانيا الداعم للعراق في حربه ضدَّ عصابات داعش الإرهابيَّة ماليّاً، وإنسانيّاً، وفي المحافل، والمُؤتمَرات الدوليَّة، داعياً إلى فتح القسم القنصليِّ لبريطانيا في بغداد وفتح القنصلية في البصرة، وتسهيل إجراءات منح سمات الدخول “الفيزا” للعراقيين الراغبين في زيارة بريطانيا”.

وجرى خلال اللقاء بحسب البيان” بحث العلاقات الثنائيَّة وسُبُل تعزيزها بما يخدم مصالح الشعبين إضافة إلى مُجمَل الأوضاع الأمنيَّة، والسياسيَّة، وجُهُود الحرب ضدَّ عصابات داعش الإرهابيَّة.