الجمعة: 18 سبتمبر، 2020 - 30 محرم 1442 - 02:25 مساءً
سلة الاخبار
الأربعاء: 27 مايو، 2020

عواجل برس/ بغداد

رأى عضو في اللجنة المالية النيابية، اليوم الاربعاء، وجود “أمرين اساسيين” يجب توافرهما لحل المشاكل العالقة بين بغداد واربيل، محذرا أن وضع البلد “قابل للانفجار” بحال لم تنزل الحكومات للمواطنين وتستجيب لطلباتهم.

 

وقال النائب جمال كو جر في حديث لـه ، ان “الحلول للمشاكل المالية والاقتصادية بين اقليم كردستان وبغداد موجودة، ومن الممكن الوصول فيها الى نتائج متقدمة، خاصة ان جميع الملفات واضحة للجميع”، مبينا ان “مانحتاجه هو امرين اساسيين اولهما وجود الارادة للحل، والثاني هو ابعاد الملف الاقتصادي عن بعدها السياسي، الذي كان السبب الاساس في تعقيد المشهد”.
 

واضاف كوجر، ان “الدستور اعطى الاطر العامة للمعالجات لجميع القضايا، لكنها بالمجمل لا يمكن تطبيقها دون وجود ارادة سياسية للحل”، لافتا الى ان “مانحتاجه اليوم من حكومتي بغداد واربيل هو ابعاد قوت المواطن عن الصراعات السياسية، ومحاولة الوصول الى حلول للمشاكل العالقة”.

وتابع ، ان “وزير المالية حدد سقف زمني للحلول، وهي خطوة مهمة ونثني عليها على اعتبار ان الفترة السابقة لم تتضمن سقوف زمنية للحل ما تسبب بعدم وجود نتائج ايجابية”، مشددا اننا “جلسنا مع وفد حكومة اقليم كردستان عدة مرات في بغداد والاقليم ولمسنا لديهم جدية واضحة في الحل وتجاوز الازمات ونتمنى ان تستمر تلك الرغبة بالحل وان يقابلها رغبة مماثلة من بغداد”.

 
واكد كوجر، ان “المواطن اصبح يعاني بشكل غير طبيعي”، مضيرا الى أن “وضع البلد قابل للانفجار بحال لم تنزل الحكومات للمواطنين وتستجيب لطلباتهم”.