الخميس: 29 أكتوبر، 2020 - 12 ربيع الأول 1442 - 11:39 صباحاً
رياضة
الأثنين: 6 فبراير، 2017

 

عواجل برس _ بغداد

سيكون فريق برشلونة مرشحا لبلوغ نهائي كأس اسبانيا لكرة القدم للموسم الرابع على التوالي عندما يستضيف اتلتيكو مدريد يوم غد الثلاثاء على ملعب “كامب نو” في اياب نصف النهائي.

ويخوض حامل اللقب المباراة بأفضلية كبيرة نتيجة فوزه ذهابا على ارض منافسه 2-1.ويلتقي الاربعاء الافيس مع سلتا فيغو في المباراة الثانية، وهما تعادلا ذهابا سلبا.

وكان برشلونة وصل الى النهائي في المواسم الثلاثة الماضية، فخسر في 2014 امام ريال مدريد 1-2، وفاز في 2015 على اتلتيك بلباو 3-1، وفي 2016 على اشبيلية 2-صفر بعد التمديد.

وعاد الفريق الكاتالوني من ارض مضيفه اتلتيكو مدريد بفوز 2-1 الاربعاء الماضي في مباراة قمة حسمها في الشوط الاول بهدفين رائعين للاوروغوياني لويس سواريز والارجنتيني ليونيل ميسي، قبل ان يقلص الفرنسي انطوان غريزمان الفارق في الشوط الثاني.

وسيفتقد برشلونة النجم الثالث في خط الهجوم البرازيلي نيمار بسبب الايقاف، فضلا عن مواطنه رافينيا الذي تعرض الى كسر في الانف امام بلباو.

ومن المحتمل ان يغيب المدافع جيرار بيكيه ايضا للاصابة، لكن برشلونة قد يستعيد خدمات لاعبي خط الوسط اندريس انييستا وسيرخيو بوسكتس العائدين من الاصابة.

ويسعى لويس إنريكي مدرب برشلونة للحصول على دعم جماهيري اذ قال في مؤتمر صحفي اليوم الاثنين “أنا على قناعة بأننا نحتاج دعم جماهيرنا. نأمل في أن يكون يوما خاصا بالنسبة لنا”.

وصمويل اومتيتي وجوردي البا وليونيل ميسي مهددون بالايقاف حال حصولهم على بطاقة صفراء. وقال “لا أعتقد أن هذا سيعيقهم.. لأنهم متمرسون في مثل هذا النوع من المباريات. اضافة إلى أن هدفنا الأساسي هو التقدم.”

وفاز برشلونة بالكأس 28 مرة وهو رقم قياسي وتوج به اخر موسمين بقيادة لويس إنريكي.

وقال “منذ بداية الموسم كان سقف طموحنا مرتفعا للغاية.. أن نفوز بكل الألقاب. سيكون التغلب على منافس صعب مثل أتليتيكو والوصول إلى النهائي تكليلا لجهودنا.”

ويحتاج أتليتيكو – الذي لم يفز على برشلونة منذ انتصاره 3-1 في الخامس من فبراير شباط 2006 – لتسجيل هدفين على الأقل للتقدم إلى النهائي.

وقال لويس إنريكي “يحدوني الأمل في أن يضطر اتليتيكو للانتظار لعام آخر ليفوز هنا

وفي المقابل يدرك سيميوني صعوبة المهمة في “كامب نو”، لكنه يأمل ان يلعب فريقه كما فعل في الشوط الثاني من مباراة الذهاب حين قلص الفارق وضغط حتى النهاية لادراك التعادل.

وقال توريس مهاجم اتلتيكو “نعلم ان المباراة ستكون صعبة للغاية، ولكن في المباريات الصعبة يتحقق شعورنا بالفخر ونأمل ان نستعيد واحدة من تلك الليالي السحرية الثلاثاء”.