الجمعة: 21 سبتمبر، 2018 - 10 محرم 1440 - 12:22 صباحاً
سلة الاخبار
الأثنين: 16 أبريل، 2018

عواجل برس _ تقرير خاص

افتتح رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي، الاثنين، معمل اسمنت سامان الاستثماري في محافظة المثنى، وفيما وضع حجر الاساس لمشروع هدرجة النفثا وتحسين البنزين في محافظة المثنى بطاقة 12 الف برميل/ يوميا بكلفة 600 مليون دولار، أكد عدم وجود تحدٍ مستحيل على العراقيين.

ووصل العبادي، صباح اليوم الى محافظة المثنى، حيث أكد في كلمة له خلال افتتاح معمل اسمنت سامان الاستثماري في محافظة المثنى وتحت شعار (الصناعة قاطرة التنمية المستدامة)، عدم وجود تحدٍ مستحيل على العراقيين، مبينا ان العالم وصف ما تم تحقيقه بالانتصار على داعش بالمعجزة، وسيتم ايضا تحقيق انجاز آخر ببناء البلد وإعماره .

وبارك العبادي، لابناء المحافظة المشاريع التي ستفتتح وهو ما يؤكد عزم وتصميم العراقيين على التقدم الى الامام، مبينا اننا على اعتاب مرحلة ونصر جديد بعد اجتياز المرحلة الخطيرة المتمثلة بتحرير الاراضي من عصابات داعش الارهابية التي استهدفت وجود البلد.

واشار حيدر العبادي الى اهمية الاستمرار والحفاظ على النصر من خلال الإعمار والبناء ووحدة البلد والقيام بالعديد من المشاريع المهمة وتوفير فرص العمل، مشددا على دعم القطاع الخاص والاستثمار، مبينا وجود من يعمل على محاربة القطاع الخاص لانه يريد ان تنفق الدولة ملايين الدولارات ليستفيد منها.

وبين رئيس الوزراء، ان واجب الدولة هو توفير البيئة الملائمة للقطاع الخاص وتذليل العقبات وهذا ما نعمل عليه للنهوض بهذا القطاع المهم .

الى ذلك وضع العبادي، حجر الاساس لمشروع هدرجة النفثا وتحسين البنزين في محافظة المثنى بطاقة 12 الف برميل / يوميا بكلفة 600 مليون دولار، وافتتح مشروع محطة السماوة الكهربائي والتي تعمل بالدورة المركبة.

حيث ستقوم المحطة بتوليد طاقة بقدرة إنتاجية تضيف 750 ميجاواط الى الشبكة الوطنية العراقية وستقوم شركة “جنرال إلكتريك” بتنفيذها من خلال تركيب 4 توربينات غازية من طراز 9E بالدورة البسيطة خلال المرحلة الأولى من المشروع ، أما المرحلة الثانية فتشمل تحويل محطة الطاقة إلى الدورة المركبة وتزويد أحدث مولدات استعادة البخار وتقنيات التوربينات البخارية وستوفر اكثر من 750 فرصة عمل للايدي العاملة العراقية.
وقال العبادي خلال كلمة افتتاح المحطة، إن “البلد مقبل على مرحلة البناء والإعمار بعد الانتصار على عصابات داعش الارهابية”.

وجدد حيدر العبادي مباركته لاهالي المحافظة بوضع حجر الاساس لهذا المشروع والذي يمثل انموذجا صغيرا لحجم الاستثمار والإعمار الذي سيكون عليه العراق بعد الانتصارات، مشيرا الى حاجة المثنى للمزيد من الدعم والاسناد للتنمية وخلق فرص العمل، مبينا حرص الحكومة على العمل مع الشركات الكبرى لدعم الطاقة في العراق وتوفيرها ليتقدم البلد الى الامام.

جولة العبادي في المثنى استمرت لتشمل، تفقد عوائل الشهداء الابطال في منازلهم بمحافظة المثنى الذين بتضحياتهم تحققت الانتصارات على عصابات داعش الارهابية، والاستماع الى مشاكل المواطنين في شوارع واسواق مدينة السماوة.