الجمعة: 22 يناير، 2021 - 07 جمادى الثانية 1442 - 11:31 مساءً
سلة الاخبار
الجمعة: 2 يونيو، 2017

عواجل برس _ بغداد

 

 
وجهت القوات الجوية الأمريكية عددا من قاذفات القنابل الإستراتيجية “بي 52 ” إلى أوروبا، القادرة على حمل رؤوس نووية، للمشاركة في مناورات الناتو بالقرب من الحدود الروسية.

ويشار إلى، أن الطائرات بالإضافة إلى 800 جندي سوف يتمركزون في قاعدة جوية في المملكة المتحدة “لدعم التدريبات مع الحلفاء في الناتو، التي ستجري في أوروبا في حزيران الجاري”.

وذكرت قناة الـ”سي أن أن”، أن من بين التدريبات ستجري مناورات في بحر البلطيق في منطقة القطب الشمالي و”على طول الحدود الروسية مع عدد من حلفاء الولايات المتحدة في الناتو”، حيث ستبدأ هذه التدريبات في لاتفيا في الأيام المقبلة.
وجدير بالذكر أن أعمال القمة الأخيرة لحلف الناتو، التي استضافتها العاصمة البولندية وارشو، يومي 8 و9 تموز 2016، ركزت على تعزيز الحضور العسكري في أوروبا الشرقية ومنطقة البلطيق، وهو الأمر الذي يشكل نقطة خلاف بين حلف الناتو وروسيا، لقناعة الأخيرة، بأنه يشكل تهديداً مباشراً على أمنها القومي الاستراتيجي.