الجمعة: 6 ديسمبر، 2019 - 08 ربيع الثاني 1441 - 04:21 مساءً
سلة الاخبار
الثلاثاء: 19 نوفمبر، 2019

عواجل برس/ بغداد

نفى ائتلاف الوطنية، اليوم الثلاثاء، توقيعه على اي ورقة اصلاحية، فيما اكد انه يتدارس خيار الانسحاب من العملية السياسية برُمتها بعد ان بقي الائتلاف لاكثر من عقد الزمن يدعو لاصلاح العملية السياسية.

واكد الائتلاف في بيان تلقت “عواجل برس”، نسخة منه، انه “تقدم بعدة مقترحات في مقدمتها اجراء انتخابات مبكرة وسن قانون عادل للانتخابات وتغيير مفوضية الانتخابات”، لافتاً الى ان “الورقة التي تم تداولها عبر وسائل الاعلام حول اجتماع يوم امس لا تتناسب مع خطورة المرحلة ولا متطلبات الاصلاح السياسي”.

 

وحذر الائتلاف من استمرار تسويف المطالب الشعبية وانتهاج المحاصصة والفساد.

 

واشار الى انه “تبنى طروحات الاصلاح ودعوات المتظاهرين منذ ٢٠٠٥ الا ان الحكومات المتعاقبة لم تستجب لتلك المطالبات وهو ما ادى الى ما نحن عليه الان”.

  • صفحات