الأربعاء: 12 مايو، 2021 - 30 رمضان 1442 - 06:43 مساءً
سلة الاخبار
الأحد: 19 مارس، 2017

عواجل برس- بغداد

 

حملت كتلة الوركاء النيابية  الاحد الاحزاب الدينية مسؤولية ما يحدث في العراق من نقص بالخدمات وتردي الاوضاع الامنية، فيما اشارت الى ان تلك الاحزاب لم تقدم شيء للعراقيين.

 

وقال رئيس الكتلة جوزيف صليوا لـ”عواجل برس”، ان “بعد سقوط النظام السابق خرجت علينا موجة الاحزاب الدينية وفرضت نفسها على ارض الواقع وسيطرة على الحكم في العراق”، مؤكدا  ان “تلك الاحزاب تتحمل مسؤولية ما يحدث في العراق من نقص بالخدمات وتردي الاوضاع الامنية“.

 

واضاف ان “نسبة الفقر بالعراق تتجاوز 20% من سكان البلاد”، مبينا ان “المواطن يبحث اليوم عن ابسط الخدمات من الحكومة والاحزاب السياسية“.

 

واشار صليوا الى ان “الاحزاب الدينية لم تقدم شيء للعراقيين  والتي بدات اليوم تركب الموجة المدنية لتغيير وجهها في الانتخابات المقبلة“.