الأربعاء: 11 ديسمبر، 2019 - 13 ربيع الثاني 1441 - 02:49 صباحاً
سلة الاخبار
الخميس: 18 يوليو، 2019

عواجل برس / بغداد

كشفت دائرة التحقيقات في هيأة النزاهة، عن قيام ملاكات مديرية تحقيق نينوى بضبط مدير معمل الألبسة الجاهزة بالموصل وعدد من الموظفين في المعمل، لإحداثهم ضرراً عمدياً بالمال العام، مبينة أن مقدار الضرر بلغ (1,000,000,000) مليار دينار.

وقالت الهيأة في بيان تلقت “عواجل برس” نسخة منه، اليوم الخميس، إن “فريق العمل، الذي ضم في عضويـته مدقـقين من شعبة التدقيق الخارجي في المديرية، انتقل إلى معمل الألبسة الجاهزة بالموصل وتمكن من ضبط مدير المعمل إضافة إلى مدير الحسابات ومسؤول التدقيق، وثلاثة موظفين آخرين”، لافتا إلى أن “قيامهم بإحداث ضرر عمدي بالمال العام من خلال التصرف بمبالغ الرواتب المدخرة (متمم الرواتب) لموظفي المعمل، إذ استقطعوا الرواتب المدخرة لخمسة أشهر من الموظفين، والتصرف بها خلافاً للضوابط والتعليمات، واستقطاع مبلغ مليار دينار وتسديده كديون مترتبة على المعمل لحساب شركات أخرى”.

وأضاف البيان، أنه “تم ضبط مستند الصرف بقيمة المبلغ، وقوائم توزيع متممة الرواتب المدخرة لثمانية عشر شهراً، فضلاً عن كتاب وزارة الصناعة – الدائرة الإدارية والمالية الصادر في أواخر كانون الأول الماضي الذي تم بموجبه إرسال مبلغ (10,962,855,847) مليار دينار؛ لصرف رواتب موظفي المعمل لثلاثة وعشرين شهراً”، مشيرا إلى أنه “تم تنظيم محضر ضبط أصولي بالعملية التي نفذت بموجب مذكرة قضائية وبمشاركة جهات إنفاذ القانون بالمحافظة، وعرضه رفقة المتهمين على الهيأة التحقيقية القضائية المختصة بقضايا النزاهة في نينوى التي قررت توقيفهم، استناداً لأحكام المادة  340  من قانون العقوبات”.