الأثنين: 18 نوفمبر، 2019 - 20 ربيع الأول 1441 - 11:39 صباحاً
سلة الاخبار
الأربعاء: 18 سبتمبر، 2019

عواجل برس / بغداد

أعلنت هيأة النزاهة، اليوم الاربعاء، إيقاف عملية بيع عقار مملوك للدولة، في محافظة الأنبار، فيما أفادت مصادر مطلعة باستدعاء عضوين بمجلس المحافظة، على خلفية القضية.

وذكرت دائرة تحقيقات الانبار التابعة لهيأة النزاهة، في بيان تلقت “عواجل برس” نسخة منه، أن “جهودها التحقيقية أثمرت عن إيقاف عملية بيع عقار تعود ملكيته للدولة في الأنبار، بعد كشف تلاعب مخالف للقانون، في عملية التقدير والبيع”.

وأضاف البيان، أن “عملية الضبط، تمت بعد توجه فريق عمل من المكتب إلى ديوان المحافظة/ قسم الأملاك وتمكن من كشف أصل الإضبارة الخاصة بالعقارالذي تعود ملكيته إلى محافظة الأنبار/ الإدارة المحلية”، مشيرة إلى أن “العقار يقع في موقع تجاري متميز في الفلوجة”.

وتابع، أن “قيمة العقار تبلغ (1,000,000,000) مليار دينار، حسب الكشف المعد من قبل لجنة الخبراء في مديرية التسجيل العقاري في المحافظة، في حين إن محضر التثمين المعد من قبل ديوان المحافظة قدَّر قيمته بــ(215,150,000) مليون دينار فقط، مما يدل على وجود غبن فاحش وتلاعبٍ في عملية التقدير والبيع خلافاً للقانون”.

من جهته أفاد مصدر قضائي، أن” متورطين اثنين من أعضاء مجلس محافظة الأنبار وردت أسمائهم في القضية”، مشيراً إلى أن “قاضي نزاهة الأنبار، أحمد فرحان، سيصدر مذكرات استدعاء بحقهما على خلفية القضية”.