الجمعة: 22 يناير، 2021 - 08 جمادى الثانية 1442 - 12:23 صباحاً
سلة الاخبار
الخميس: 9 مارس، 2017

عواجل برس / بغداد

 

وجه عضو لجنة النزاهة النيابية عادل النوري ، الخميس ، اتهامات لرئاسة البرلمان بسبب ما وصفه من عدم جديتها في متابعة عمل اللجنة المكلفة لاسترداد الاموال المهربة من العراق ، عادا قراراتها  تعرقل ملاحقة الفساد والمفسدين .

 

وقال النوري في تصريح لـــ” عواجل برس ” إن لجنته تمكنت من رصد اكثر من  ٢٠ مليار دولار في دولتي الإمارات ولبنان وبعض الدول الأوربية خلال الفترة الماضية .

 

واضاف ” نستغرب قيام رئيس البرلمان سليم الجبوري بسحب العمل من لجنة النزاهة النيابية واحالته الى لجنة اخرى برئاسة نائبه همام حمودي دون وجود سقوف زمنية ومتابعة ميدانية بهذا الشأن”  

 

وتساءل النوري “أين جهود اللجنة المكلفة من قبل رئيس البرلمان منذ العامين الماضيين” ، مشيرا الى أن “لجنته لاحظت عدم اهتمام من قبل اللجنة المكلفة على استرداد الاموال المهربة خارج البلاد  , والتي شكلها الجبوري”.

 

وبين ان “من هرب تلك المبالغ هم أشخاص ومتنفذون في مفاصل الدولة” ، لافتا الى أننا “نترقب نتائج تلك اللجنة ولكن دون جدوى” , موضحا “ان الأموال المهربة تعود الى وزارات الدولة والبنك المركزي”.

 

 

يذكر ان رئيس البرلمان سليم الجبوري سحب ملف الاموال المهربة خارج العراق من لجنة النزاهة النيابية قبل اكثر من عاميين واحاله الى لجنة برئاسة نائبه الاول همام حمودي لاكمال التحقيق بهذا الملف , دون اي متابعة او نتائج تذكر .