الأربعاء: 21 أبريل، 2021 - 09 رمضان 1442 - 04:45 مساءً
سلة الاخبار
الأربعاء: 31 يناير، 2018

عواجل برس – بغداد

 

اعلن محافظ ذي قار، يحيى محمد باقر الناصري، الاربعاء، عن مشاركته في المؤتمر السنوي الاول لنقل الصلاحيات في المحافظة الذي اقامه مركز اثر للانماء بالشراكة مع الدائرة المالية والادارية، مؤكداُ على أهمية صنع المحافظة للقرار.

وقال الناصري في بيان تلقت “عواجل برس” نسخة منه، ان “نقل الصلاحيات منجز تحقق بجهود كبيرة وعمل دؤوب ومضن طوال خمسة اعوام، استطعنا ان نحشد له الرأي العام ونشكل اساليب ضغط على الحكومة المركزية لانتزاع حق مشروع، ايماناً منا بأهمية واحقية المحافظة باتخاذ قرارها”.

واضاف ان “الإدارة اللامركزية للمحافظات او نقل الصلاحيات من الوزارات هو تحرير المحافظات من سلطة بيروقراطية كبلتها وقيدتها لسنوات طويلة”، لافتاً الى ان “المركزية الادارية كلفت ذي قار المال والجهد وحملتها تبعات بعض القرارات خاطئة، وفقدان ارواح عدد من مواطنينا بسبب حوادث السير حيث تقتضي ابسط الاجراءات الروتينية مراجعة المركز عبر طرق الموت الوزارية”.

وبين الناصري ان “نقل الصلاحيات الى الحكومة المحلية يمثل منطلق لمرحلة جديدة من اللامركزية الادارية، التي طالما سعت محافظة ذي قار الى تحقيقها، وعملت من خلال مؤسساتها التشريعية والتنفيذية ومطالباتها الجماهيرية على تجسيدها على ارض الواقع”، منوهاً الى “تحقق ما ارادت المحافظة رغم نسبيته وملاحظاتها عليه، وصار قرارها بعد نقل الصلاحيات بيد أبناءها الاعرف والأعلم بشؤونها، وهم أصحاب الرأي والحسم في تحديد مصير ومستقبل محافظتهم”.

واشار الى ان “تحويل صلاحيات ثمان وزارات خدمية مهمة، وفقا لقانون المحافظات غير المنتظمة بإقليم (21)، هو خطوة متقدمة بالاتجاه الصحيح، كونه يصب في تعزيز قدرات الحكومات المحلية وترتقي بأدائها الإداري والخدمي في جميع المجالات والجوانب الحياتية والقضايا التي لها مساس بحياة المواطنين، لكن هناك عراقيل تضعها الوزارات تعيق اتمام عملية نقل الصلاحيات حيث مضت خمسة اعوام لم تنقل صلاحيات سوى اربعة وزارات بصورة شبة كاملة”.

وتابع الناصري ان “المحافظة تواجه مشكلة تجاوز بعض الوزارات على صلاحيات المحافظة مما يخلق للحكومة المحلية مشاكل داخلية واخرى تثقل كاهل مواطنيها، كما يحصل في تأخير رواتب الاجراء في بلدية الناصرية واعلان منشأت حيوية في المحافظة للاستثمار وغيرها من التجاوزات، والمحافظة عاقدة العزم على مقاضاة تلك الوزارات ان اقتضى الامر”.