الأربعاء: 23 سبتمبر، 2020 - 05 صفر 1442 - 09:57 صباحاً
سلة الاخبار
الأحد: 19 يناير، 2020

عواجل برس/ متابعة

ذكرت صحيفة “ذا صن” البريطانية أن الملكة إليزابيث أظهرت دعمًا ثابتًا لميجان ماركل منذ أن أحضرها الأمير هاري إلى العائلة.

على الرغم من إعلان وقالت الصحيفة أن الملكة البريطانية أثنت على ميجان في بيانها الحاكم والذي حاول أن يستوعب قرار هاري وميجان بالانفصال عن العائلة، وهو الامر الذي يطلق عليه أحد أكثر تمزقات العائلة المالكة على الإطلاق.

وكشفت الملكة أنها أعجبت باستيعاب الممثلة الأمريكية السابقة في المجموعة الملكية من البداية.

واستهلت الملكة بيانها: “بعد عدة أشهر من المحادثات والمناقشات الأكثر حداثة، أنا مسرورة لأننا معًا وجدنا طريقًا بناءً وداعمًا للمضي قدمًا لحفيدي وعائلته، سيظل ميجان وأرشي دائمًا من أفراد عائلتي “.

وفي خطوة تاريخية، أقرت الملكة بتسليط الضوء الإعلامي القاسي الذي حلق فوق الثنائي: “أنا أدرك التحديات التي واجهوها نتيجة للتدقيق الشديد على مدار العامين الماضيين وأؤيد رغبتهم في حياة أكثر استقلالية”.

كما أعربت إليزابيث عن امتنانها للعمل الشاق الذي حققه الزوجان، وأثنت على ميغجان بسبب الطريقة التي تعاملت بها مع الحياة الملكية قائلة: “أود أن أشكرهم على كل عملهم المتفاني في جميع أنحاء هذا البلد، الكومنولث وما وراءه، وأنا فخورة بشكل خاص بكيفية أن ميجان أصبحت بسرعة واحدة من الأسرة،” وكتبت: “تأمل أسرتي بأكملها أن يسمح اتفاق اليوم لهم بالبدء في بناء حياة جديدة سعيدة وسلمية.”

كما أعرب بيان من الطرف الآخر عن امتنانه: “إن دوق ودوقة ساسكس ممتنون لجلالة الملكة والأسرة الملكية على دعمهما المستمر أثناء شروعهما في الفصل التالي من حياتهما”.

وكشف الزوجان عن قرارهما بالابتعاد عن أدوارهما الملكية العليا يوم الأربعاء الماضي.

سافرت ميجان إلى كندا بعد فترة وجيزة، حيث انضمت إلى ابنها أرشي هاريسون، الذي يُعتقد أنه بقي هناك منذ رحلة العائلة في عيد الميلاد.

التقارير التي تفيد بأن ميجان لم تنضم للاجتماع في ساندرينجهام جاءت بعد شائعات بأنها ستقوم بالاتصال عبر سكايب أو فيس تايم لمناقشة كيف سيتغير أدوارها الملكية وهاري في المستقبل.

وتابع البيان: “أنا وعائلتي ندعم بالكامل رغبة هاري وميجان في خلق حياة جديدة كأسرة شابة”.