الأربعاء: 22 يناير، 2020 - 26 جمادى الأولى 1441 - 10:44 صباحاً
سلة الاخبار
الأحد: 8 ديسمبر، 2019

عواجل برس / بغداد

لقي ما لا يقل عن أربعة أشخاص مصرعهم، يوم أمس السبت، في إطلاق نار بالقرب من القصر الوطني في المكسيك.

حسبما أفاد تلفزيون فوريو، وقع الحادث بالقرب من مقر إقامة الرئيس في وسط العاصمة المكسيكية، حيث قتل أربعة أشخاص وأصاب شخصين آخرين.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن مطلق النار دخل إلى أحد المباني بجوار القصر، وفجأة بدأ في إطلاق النار، ما أسفر عن مقتل 4 وإصابة 2 آخرين.

ولم توضح وسائل الإعلام أسباب وملابسات الحادث، أو الدوافع وراء ارتكاب الجريمة.

وتعاني المكسيك من انتشار أعمال العنف على مدى سنوات، إذ يقتل نحو 100 شخص يوميا في البلاد، التي سجلت أكثر من 36 ألف جريمة قتل العام الماضي.

ويرجع ذلك لحد كبير إلى انتشار العصابات الإجرامية التي تجني أموالها من خلال المخدرات وعمليات الخطف والابتزاز.

تأتي أحداث العنف هذه بعد أيام فقط من إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خططه لتصنيف عصابات المخدرات المكسيكية على أنها منظمات إرهابية.

وقال ترامب في وقت سابق: “سندرجهم… لقد عملنا على هذا منذ 90 يوما”، مشيرا إلى أنه ينبغي اتخاذ إجراءات محددة لاتخاذ هذا القرار داخل الإدارة، والتي تم إطلاقها بالفعل.