الأحد: 22 سبتمبر، 2019 - 22 محرم 1441 - 07:50 صباحاً
سلة الاخبار
الثلاثاء: 21 مايو، 2019

عواجل برس/بغداد

كشفت اللجنة الامنية في مجلس محافظة بغداد، الثلاثاء، عن صحوة استخبارية في العاصمة بهدف ملاحقة منفذي تفجير المنطقة الخضراء يوم الاحد الماضي، مؤكداً ان منفذي الهجوم يسعون لخلق لادخال العراق في مشاكل اقليمية بين اميركا وايران.

وقال رئيس اللجنة سعد المطلبي في تصريح صحفي ان “المنطقة الخضراء لن تغلق مرة اخرى كما ان الكتل الكونكريتية لن عود الى تلك المنطقة كما انها ستبقى بعيدة عن العاصمة بغداد”، مبينا أن “هناك صحوة استخبارية من اجل ايجاد العصابة التي استهدفت الخضراء يوم الاحد الماضي”.

وأضاف، أن “مستهدفي الخضراء يسعون الى خلق مشاكل اقليمية مع الجمهورية الاسلامية، حيث ان منفذي هذا التفجير قريبون من الجماعات الارهابية او قد يكون لديهم ارتباط بأميركا وحلفائها”.

واكد المطلبي أن “بغداد مازالت بحاجة الى مزيد من الكامرات لرصد التحركات المريبة والعمليات الارهابية التي قد تحدث”، لافتاً الى ان “منفذي هجوم الخضراء استغلوا منطقة بعيدة عن كاميرات المراقبة لتنفيذ مخططهم الاجرامي”.