الأثنين: 23 نوفمبر، 2020 - 07 ربيع الثاني 1442 - 04:09 مساءً
سلة الاخبار
الأثنين: 26 أكتوبر، 2020

عواجل برس\ بغداد

دعا المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة اللواء يحيى رسول، الاثنين، المتظاهرين إلى الالتزام بالأماكن المخصصة للتظاهر، في وقت أكد فيه مدير العلاقات والإعلام في وزارة الداخلية اللواء سعد معن أن القوات الأمنية “منضبطة وتعاملت بحكمة” مع المتظاهرين، فيما أشار متحدث وزارة الصحة سيف البدر إلى أن المستشفيات استقبلت أكثر من 200 جريح من القوات الأمنية.

وقال رسول في مؤتمر صحفي تابعته “عواجل برس”، إن “القطعات الأمنية تؤدي واجبها بحماية المتظاهرين والممتلكات العامة والخاصة”، مشيراً إلى أن “العشرات من القوات الأمنية تعرضوا للإصابات بسبب رمي قنابل المولوتوف”.

ودعا رسول المتظاهرين إلى “الالتزام بالأماكن المخصصة للتظاهر، والتعاون مع القوات الأمنية”، مؤكداً أن “القوات الأمنية ملتزمة بالحفاظ على أرواح المواطنين”.

ولفت رسول إلى عدم “وجود أي سلاح ناري لدى القوات المكلفة بحماية المتظاهرين”، ماضياً إلى القول إن “استهداف القوات الأمنية من قبل مجاميع رسالة سيئة للعالم”.

من جانبه، قال المتحدث باسم وزارة الداخلية اللواء سعد معن إن “قواتنا الأمنية منضبطة وتعاملت بحكمة مع المتظاهرين”، لافتاً إلى “ضبط رمانات محلية الصنع والقبض على متجاوزين على القانون، والقبض على 141 متهماً بالاعتداء على القوات الأمنية”.

وأضاف معن، أنه تم “القبض على مجموعة اعتدت على الملاكات الطبية”، وفيما حذر من ” الشائعات التي تهدف إلى تعكير العلاقة بين القوات الأمنية والمتظاهرين”، أشار إلى وجود “تجاوب كبير من الناشطين المتواجدين في ساحات التظاهر”.

بدوره، ذكر المتحدث باسم وزارة الصحة سيف البدر، “استقبلنا أكثر من 200 جريح من القوات الأمنية، وفي صفوف القوات الأمنية 25 حالة خطيرة”، مشيراً إلى “استقبال أقل من 40 جريحاً من المدنيين”.

وشهد المؤتمر عرض ما وجدته القوات الأمنية لدى بعض المتظاهرين