أكدت عضو اللجنة المالية النيابية اخلاص الدليمي ، الثلاثاء ، أنه لا اتفاق على  فقرة حصة الاقليم في الموازنة حتى الآن، مشيرة الى ان ما تبقى فقرات بسيطة هي المادة 10 و 11 من مشروع قانون الموازنة والمتعلقة بحصة الاقليم .

وقالت الدليمي في تصريح لها، إن “اللجنة المالية وصلت بعد جهد جهيد  إلى إنجاز مشروع قانون الموازنة بالكامل وما تبقى فقرات بسيطة تتعلق بحصة الإقليم”.

وأضافت أن “النص الموجود في الموازنة هو نص ملزم ومشروط بمعنى أن الاقليم يسلم 250 الف برميل نفط وايراداته الغير نفطية ليتسلم بالمقابل حصته من الموازنة”.

وأشارت الدليمي وهي نائبة عن الحزب الديمقراطي الكردستاني إلى “عدم حصول اتفاق بهذا الشأن حتى الآن”، مؤكدة أن “رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي اوعز بأنه لا يستطيع تنفيذ أي نص إذا ما حدث فيه اجتهاد يخالف النص المشروط في مشروع قانون الموازنة لعام 2021”.

وكانت اللجنة المالية النيابية أكدت،  أمس الاثنين ، عدم علمها بموعد انعقاد جلسة التصويت على الموازنة ومناقشة البنود التي تم تعديلها ، مطالبة الأطراف الكردية التي تسببت بتعطيل الموازنة إلى حسم أمرها.