الجمعة: 30 أكتوبر، 2020 - 13 ربيع الأول 1442 - 03:56 صباحاً
رياضة
السبت: 31 ديسمبر، 2016
 عواجل برس/ بغداد
ساعات وتطوى احداث عام 2016 ، ونحن نعيش اليوم اللحظات الاخيرة لاستقبال عام 2017 لابد من استذكار الانجازات الرياضية في عام 2016 وهو أحد أهم الأعوام تميزا في الرياضة العراقية، حيث تحققت العديد من الإنجازات على مستوى الألعاب الفرقية والفردية على مختلف الاصعدة العربية والقارية والعالمية .
الانجاز الابرز للرياضة العراقية هو احراز منتخب الناشئين لكأس آسيا للناشئين (تحت 16 عامًا)  للمرة الاولى في تاريخ الكرة العراقية التي أقيمت في الهند ، بفوزه في النهائي على إيران بركلات الترجيح، وهو اللقب الذي كان ينقص خزانة  الكرة العراقية على مستوى المنتخبات الوطنية بعد ان احرزت جميع الالقاب  كما حصل مهاجمه محمد داود بلقب افضل لاعب وهدافا للبطولة برصيد 5 أهداف.
واستطاع فريق نادي القوة الجوية من حفر اسمه في سجل تاريخ الكرة الاسيوية بكونه اول ناد عراقي يحرز لقب كاس الاتحاد الاسيوي بفوزه في المباراة النهائية على بينغالورو الهندي 1-0، سجله اللاعب حمادي أحمد في الدقيقة 70. ليرفع حمادي رصيده إلى 16 هدفًا ويصبح هدافًا لكأس الاتحاد الآسيوي. وبالتالي تم ترشيحه للمنافسة على لقب أفضل لاعب في آسيا مع الإماراتي عمر عبد الرحمن والصيني وولي، ورغم أن حمادي لم يفز باللقب إلا أنه اعتبر إنجازا عراقيا بمجرد اختيار لاعب عراقي ليكن ضمن الأفضل في القارة اضافة الى محمد داوود ضمن افضل ثلاثة لاعبين شبابا.
ونجح المنتخب الأولمبي من التاهل إلى أولمبياد ريودي جانيرو وبرغم عدم خسارته في المنافسات إلا أنه غادر الأولمبياد من دورها الأول محققا نتيجة تأريخية بتعادله مع نظيره البرازيلي الذي لعب في صفوفه نجم برشلونة نيمار ، كما تعادل مع منتخبي الدانمارك وجنوب إفريقيا.
وتمكن فريق نادي نفط الوسط ممثل العراق في بطولة الأندية الآسيوية لخماسي الكرة من بلوغ المباراة النهائية للبطولة الا انه خسر أمام ناغويا الياباني بركلات الترجيح من علامة الجزاء  ليكون وصيفا للبطل في نتيجة تعد إنجازا للكرة العراقية.
وأنهى فريق نادي النفط بكرة القدم عام 2016 وهو متصدر لائحة الدوري العراقي وللمرة الاولى في تاريخ النادي بعد اكثر من ثلاثة عقود .
وتمكن المنتخب العراقي لكرة السلة من التأهل إلى التصفيات النهائية المؤهلة لكأس العالم للمرة الأولى في تاريخه بعد ان حقق نتائج ايجابية في منافسات كأس التحدي الآسيوي وتصفيات كأس العالم التي جرت في إيران.
 
الرياضات الفردية
وشهد عام 2016 نتائج رائعة للالعاب الفردية فقد تمكنت الرامية فاطمة سعد من احراز الوسام الذهبي في بطولة العالم للشباب بالقوس والسهم، في البطولة التي جرت أحداثها في أميركا.
نجح اتحاد ألعاب القوى في تحقيق اكثر من وسام حيث أحرز منتظر فالح ذهبية القفز بالزانة في بطولة آسيا التي اقيمت في مدينة هوتشي منه في فيتنام وحصل زميله طه حسين فضية سباق 400م وكذلك  فضية لرامي المطرقة حسين ثامر .
واضاف العراق ثلاث اوسمة برونزية في البطولة نفسها عن طريق حسين فلاح في فعالية الوثب العالي ومحمد رحيم في سباق 800م وعلي محسن في القفز بالزانة أيضا، . وفي رياضة رفع الاثقال حصلت الرباعة هدى سالم على الفضة الآسيوية في قطر.
وحقق العراقي محمود وردي المركز الأول في وزن الثقيل برياضة بناء الاجسام بمنافسات بطولة غربي اسيا التي اقيمت لأول مرة في البحرين.
واحرز العراقي عبد القادر اسماعيل الوسام الذهبي في بطولة ىسيا للتايكونجستو.
وفي الملاكمة حصل وحيد عبد الرضا على البرونزية في بطولة اسيا في أذربيجان ليتاهل الى أولمبياد ريو. وفاز منتخب الكيك بوكسنغ بالبطولة العربية في الأردن.
 
انجاز تاريخي لمعاقينا
وعوض ابطالنا المعاقين الاخفاقات المتكررة للاصحاء في الدورات الاولمبية الصيفية منذ احراز العراق اول وسام اولمبي عام 1960في اولمبياد روما عن طريق المرحوم الرباع عبد الواحد عزيز،  بعد ان كان لهم وقفة بطولية تحدوا فيها كل الصعاب باحرازهم خمس اوسمة مختلفة في بارالمبياد ريودي جانيرو في البرازيل منها، ذهبيتان وثلاث فضيات. ، التي تناوب عليها كوفان حسن عبد الرحيم باحرازه ذهبية رمي الرمح، والوسام الذهبي الثاني للبطل جراح نصار طنيش وهو صاحب الرقم العالمي في فعالية رمي الثقل.
اما الاوسمة الفضية فكانت من نصيب بطل المبارزة عمار هادي، هو المصنف الأول عالميا في فعالية سيف المبارزة والبطل ولدان نزار في رمي الرمح، إضافة إلى الرباع رسول كاظم محسن.