الأثنين: 12 أبريل، 2021 - 28 شعبان 1442 - 09:08 مساءً
اقلام
الأحد: 18 ديسمبر، 2016
صالح الحمداني

التجربة الديمقراطية التي نعيش في ظلها الوارف اليوم ، أصبحت أنموذجا لكل البلدان المتقدمة في العالم ، وأصبح الفارق كبيرا بيننا وبينهم ، فالمواطن لديهم الهدف والوسيلة ، بينما المواطن لدينا وسيلة لهدف كبير تسعى الطبقة الحاكمة الى تحقيقه .
احكموا الابواب والنوافذ أمام من يطعن بديمقراطيتنا الوليدة ، والموت لأعداء الحياة .