السبت: 31 أكتوبر، 2020 - 14 ربيع الأول 1442 - 07:05 صباحاً
رياضة
الأربعاء: 12 فبراير، 2020

عواجل برس / على الرغم من أن ريال مدريد يعد أحد أكبر وأنجح الأندية في إسبانيا وأوروبا على مستوى كرة القدم للرجال، إلا أنه لا يملك اسما كبيرا في كرة القدم النسائية، حيث لم يظهر فريق السيدات الخاص به إلا مطلع هذا الموسم.

وقبل انطلاق الموسم الحالي، أعلن ريال مدريد شراء نادي تاكون، المنافس بدوري الدرجة الأولى للسيدات في إسبانيا، ليكون ممثله الرسمي في كرة القدم النسائية.

ناديا برشلونة وأتلتيكو مدريد، المنافسان الأكثر ضراوة لريال مدريد، يمتلكان فريقين من بين الأكثر شهرة ونجاحا في كرة القدم الإسبانية للسيدات، حيث أسس البارسا فريقه النسائي في 1988، بينما تأسس فريق سيدات الأتليتي عام 2001، في ظل غياب الريال تماما عن الصورة.

فريق أتلتيك بلباو هو الأكثر فوزا بلقب دوري السيدات الإسباني، برصيد 5 ألقاب، يليه البارسا بـ4 ألقاب، ثم أتلتيكو بـ3 ألقاب.

هناك ناد آخر لكرة القدم النسائية في العاصمة يدعي فريق مدريد للسيدات، ويرتدي اللون الأبيض أيضا مثل الريال، إلا أنهما يمتان بصلة لبعضهما البعض، رغم أن مؤسس هذا النادي هو ألفريدو أولوا، رجل الأعمال الإسباني الشهير، وأحد أعضاء النادي الملكي.

الكعب العالي:

لفظ تاكون باللغة الإسبانية يعني «الكعب العالي»، حتى أن شعار النادي الذي تأسس عام 2014 يتوسطه حذاء كرة قدم ذو كعب عال كالموجود في الأحذية النسائية.

تاكون صعد لدوري الدرجة الأولى لأول مرة في تاريخه هذا الموسم، ويخوض مبارياته حاليا في مدينة ريال مدريد الرياضية، إلا أن الفريق لا يزال يرتدي قميصه وشعاره القديم.

ومن المقرر أن يتم التحول الكامل من تاكون إلى فريق ريال مدريد النسائي قبل انطلاق الموسم المقبل 2020-2021.

الطريق لا يزال طويلا:

بطبيعة الحال لا يزال تاكون، أو فريق ريال مدريد النسائي، يتحسس خطواته الأولى في دوري الكبار، وتلقى عدة هزائم منذ بداية الموسم الحالي، على يد عدة أندية أبرزها برشلونة وأتلتيكو مدريد، المنافسين المباشرين للريال.

تاكون استهل مشواره كممثل لريال مدريد بخسارة ثقيلة بنتيجة 1-9 أمام برشلونة في الجولة الأولى من الدوري الإسباني للسيدات هذا الموسم، كما خسر من أتلتيكو مدريد 1-2 في 14 من المسابقة التي يشارك فيها 16 فريقا.

وحتى الآن خاض تاكون 18 مباراة في الدوري الإسباني، فاز في 6 منها وتعادل 4 وخسر 8، ليجمع 22 نقطة يحتل بها المركز التاسع، بعد انقضاء النصف الأول تقريبا من الموسم.