الأثنين: 14 أكتوبر، 2019 - 14 صفر 1441 - 05:55 مساءً
سلة الاخبار
الأثنين: 23 سبتمبر، 2019

عواجل برس / بغداد

كشفت هيئة النزاهة، عن وجود 245 مشروعاً متلكئاً في محافظة كربلاء المقدسة، من بينها 175 مشروعاً ممولا مركزياً، في حين تمكنت من ضبط عدد من المتهمين بالتجاوز على الأراضي العائدة ملكيتها لضحايا العمليات الإرهابية في نينوى.

وذكر بيان للهيئة، أن «فريق التحقيقات التابع للهيئة، تمكن من رصد 245 مشروعاً متلكئاً ومتوقفاً في المحافظة، من بينها 175 مشروعاً ممولا مركزياً»، مبيناً أن «49 منها فاقت نسبة إنجازها 75 بالمئة ، بينما وجدت 70 مشروعاً استثمارياً متلكئاً بلغت كلفتها الكلية (3,903,388,676) مليارات دولار أميركي».

وأضاف البيان، ان «أبرز تلك المشاريع، تنفيذ مجمع أبنية المحافظة المحال إلى شركة أجنبية وأخرى محلية بكلفة تصل إلى 257 مليار دينار، إذ لم تتجاوز نسبة إنجازه 5 بالمئة، والمرحلة الأولى والثانية من مشروع إنشاء الطريق الرابط الجنوبي بطول (21 كم) البالغة كلفته أكثر من 111 مليار دينار، ونسبة الإنجاز فيه 5 بالمئة».

وأشار، الى أن «من المشاريع المتلكئة والمتوقفة مشروع إنشاء صالات عمليات ملحقة في مستشفى الحسين، وتجهيز مواد لمديرية توزيع الكهرباء في المحافظة لأغراض التنفيذ و التوسيع والصيانة وفك الاختناقات، ومشروع المجاري الرئيس (فريحة)، بكلفة 10 مليارات دينار لكل منها».

واوضح البيان، أن «الفريق التحقيقي أرجع أسباب التلكؤ والتوقف إلى قرار مجلس الوزراء (347 في 2015) لعدم توفر السيولة المالية، إضافة إلى سوء التخطيط وعدم وجود دراسة جدوى اقتصادية».