الخميس: 22 أكتوبر، 2020 - 05 ربيع الأول 1442 - 02:20 مساءً
سلة الاخبار
الأحد: 20 سبتمبر، 2020

عواجل برس\ بغداد

ذكرت الشرطة الكندية أن الطرد المحتوي على مادة سامة الذي جرى إرساله إلى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قد يكون مصدره كندا، حسب المعلومات الأولية لمكتب التحقيقات الفدرالي.

ونقلت قناة “CBC News” الكندية عن المتحدث الرسمي باسم شرطة الخيالة الملكية الكندية، دان برايان، اليوم الأحد، أنها “تلقت طلب مساعدة من قبل مكتب التحقيقات الفدرالي (FBI) بشأن رسالة مشبوهة تم توجيهها إلى البيت الأبيض”.

وأضاف برايان أن “المعلومات الأولية التي تم الحصول عليها في إطار التحقيق ترجح أن الرسالة مصدرها كندا”، لافتا إلى أنه لا يمكنه ذكر مزيد من التفاصيل حاليا.

وأفادت وسائل إعلام أمريكية عدة، أمس السبت، باعتراض أجهزة الأمن، في وقت سابق من الأسبوع، رسالة جرى بعثها إلى البيت الأبيض بهدف إيصالها إلى ترامب.

وتم اعتراض الرسالة في مؤسسة حكومية معنية بفحص البريد الموجه إلى البيت الأبيض، وأكد مسؤولون مطلعون أن الطرد كان يحتوي على مادة الريسين شديدة السمية، وتم اثبات ذلك باختبارين.