السبت: 18 أغسطس، 2018 - 06 ذو الحجة 1439 - 07:39 مساءً
سلة الاخبار
السبت: 11 أغسطس، 2018

عواجل برس/بغداد

متى نشأت الحياة بصورتها الحالية على كوكب الأرض؟ سؤال شغل بال الكثير من العلماء والفلاسفة، لكن يبدو أن مجموعة علماء وصلوا إلى نتائج مثيرة في هذا الشأن.

ونشرت دورية “الفيزياء” العلمية الشهيرة ورقة بحثية لمجموعة من علماء الحفريات، الذين توصلوا إلى أول حيوان على سطح كوكب الأرض، والذي كان نواة الحياة على سطح الكوكب، بحسب الدراسة الجديدة.

وأشار العلماء إلى أن ذلك الحيوان، الذي تم العثور عليه هو الأقدم على الإطلاق على سطح كوكب الأرض، حتى الآن، ويعود إلى ما يعرف بـ”العصر الكاميري” قبل 635 أو 542 مليون سنة قبل الميلاد.

ويعتقد أن الحيوان هذا ظهر قبل ما يعرف بـ”الانفجار الكاميري” قبل 541 مليون سنة قبل الميلاد، الذي ظهر بعده العديد من الكائنات الحية.

وقال العلماء إن الحيوان الأقدم الذي تم العثور عليه، كان عبارة عن مخلوق بحري يشبه إلى حد كبير الزهور، وأطلقوا عليه “ستروماتوفيريس فسجومولجينا” (Stromatoveris psygmoglena).

وأشارت الدراسة إلى أن “تلك المخلوقات البحرية، كانت الأصل، الذي ظهرت منه الأسماك ومختلف الكائنات البحرية، قبل الانفجار الكاميري، الذي تولد عنه الكثير من المخلوقات الحية الأخرى”.

وعثر الباحثون على الأحفورة الخاصة بذلك الكائن الحي في مقاطعة تشينغيانغ” الصينية، والتي تشتهر بوجود أحفوريات عديدة من العصر الكاميري.

واشترك الباحثون في معهد طوكيو للتكنولوجيا وجامعة كامبريدج، في اختبار الكائن الحي الأقدم الذي تم العثور عليه، واكتشفوا أنه كان أول كائن حي كامل، وليس مجرد مخلوق أحادي الخلية مثل الطحالب والفطريات والبروتوزونات التي كانت منتشرة في تلك الفترة.