الأربعاء: 21 أكتوبر، 2020 - 04 ربيع الأول 1442 - 04:55 صباحاً
سلة الاخبار
الأحد: 12 فبراير، 2017

عواجل برس  _ بغداد

 
أعلنت النائبة عن كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني نجيبة نجيب، الأحد، أن وفداً كردياً سيزور بغداد قريباً لبحث القضايا العالقة والنتائج التي تم التوصل إليها خلال زيارة رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم الأخيرة إلى إقليم كردستان، معتبرةً أن مرحلة ما بعد تنظيم “داعش” بحاجة إلى رسم صورة واقعية للمشهد السياسي.

 

 

وقالت نجيب لـ “عواجل برس”، إن “هنالك زيارة مرتقبة لوفد كردي إلى العاصمة بغداد كجزء من الزيارات المتبادلة التي حصلت سواء من رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني إلى بغداد أو رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم إلى الإقليم”.
ذو الفقار مالك يبدأ موسمه الجديد في الدوري التايلاندي.

 
وأضافت، أن “الوفد الذي سيصل إلى بغداد سيكون سياسيا وحكوميا للتباحث بشأن الخلافات والقضايا العالقة وما تم التوصل إليه من نتائج خلال زيارة الحكيم الأخيرة إلى الإقليم”، معتبرةً أن “مرحلة ما بعد داعش بحاجة لرسم صورة واقعية للمشهد السياسي بعد أن اثبتت المرحلة السابقة فشل مسمى الشراكة الوطنية وعدم تطبيقه بالشكل الصحيح”.

 

 

وتابعت، أن “هنالك اتفاقات حصلت على تشكيل لجان مشتركة للتباحث بين بغداد وأربيل لحسم جميع المشاكل القانونية والمالية والسياسية”، مؤكدةً على أن “بحث الاستقلال وتقرير المصير ينبغي أن يكون المحور الأهم خلال الحوارات ضمن برنامج أية زيارة بعد فشل الشراكة طيلة الفترات السابقة ولايمكننا العودة للخلف وإعادة معاناة الشعب الكردي من جديد”.

 

 

وكان وفد من التحالف الوطني برئاسة الحكيم وصل، السبت (4 شباط 2017)، إلى إقليم كردستان وعقد اجتماعا مع رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني وعدد من القادة السياسيين الكرد.