الخميس: 6 مايو، 2021 - 24 رمضان 1442 - 07:18 صباحاً
سلة الاخبار
الأثنين: 3 أبريل، 2017

عواجل برس _ بغداد

أعلنت الكتلة التركمانية في مجلس محافظة كركوك، الاثنين، عزمها مقاطعة جلسة المجلس المقرر انعقادها يوم غد، عازية السبب الى إدراج مقترحين “غير قانونيين” على جدول أعمال الجلسة.

وقال رئيس الكتلة علي مهدي، إن “الكتلة التركمانية بجميع أعضائها لن تحضر جلسة مجلس محافظة كركوك المقرر انعقادها يوم غد الثلاثاء، وقد تم تقديم مذكرة الى رئاسة المجلس بهذا الخصوص”.

وأضاف مهدي أن “المجلس أدرج مقترحين ضمن جدول الأعمال، الأول يتضمن التصويت على رفض قرار مجلس النواب العراقي القاضي بإنزال علم إقليم كردستان من دوائر المحافظة، والثاني يتضمن إجراء استفتاء لتقرير مصير كركوك”، معتبرا أن “المقترحين غير قانونيين ومخالفين للدستور”.

وتابع مهدي أن “مجلس المحافظة لا يملك صلاحية مناقشة مثل هكذا مقترحات”، مؤكدا أن “هذه القرارات لا يمكن لجهة واحدة الانفراد بها”.

وكان النائب عن المكون التركماني جاسم محمد جعفر كشف، اليوم الاثنين (3 نيسان 2017)، عزم مجلس محافظة كركوك التصويت يوم غد على قرار بضم المحافظة الى إقليم كردستان، فيما دعا الحكومة الاتحادية ورئيس مجلس النواب والأمم المتحدة والجهات الأميركية والتركية والإيرانية والسعودية الى التدخل ومنع إدراج هذا القرار.

وأصدر محافظ كركوك نجم الدين كريم، في (14 آذار 2017)، توجيها يتضمن رفع علم كردستان بجانب العلم العراقي في جميع دوائر المحافظة والشركات العامة التابعة للوزارات وفي المناسبات الرسمية.

وصوت مجلس محافظة كركوك، في (28 آذار 2017)، بالأغلبية على رفع علم إقليم كردستان بجانب العلم العراقي في المحافظة، لكن مجلس النواب العراقي صوت، في (1 نيسان 2017)، على إنزال علم كردستان ورفع العلم العراقي فقط في كركوك.

واعتبرت وزارة الخارجية الإيرانية، اليوم الاثنين، رفع أي علم غير العلم العراقي في محافظة  كركوك عملا يتعارض مع الدستور ومثيرا للتوتر، مؤكدة دعم طهران لوحدة الأراضي والسيادة الوطنية العراقية.