الخميس: 22 أكتوبر، 2020 - 05 ربيع الأول 1442 - 02:29 مساءً
سلة الاخبار
الأحد: 20 سبتمبر، 2020

عواجل برس\ بغداد

أكد رئيس مجلس الوزراء، مصطفى الكاظمي، الأحد، ان العراق يعيش وضعاً حساساً “أقتصاديا” و “صحياً” و “أمنياً”.
وذكر المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء في بيان تلقت  “عواجل برس” نسخة منه، ان “الهيئة العليا للتنسيق بين المحافظات، عقدت اجتماعاً برئاسة رئيس مجلس الوزراء، مصطفى الكاظمي، تمت خلاله مناقشة واقعها الخدمي والأمني”.
وشدد الكاظمي، على “أهمية التعامل مع التحديات الحالية التي تواجهها المحافظات من جانب فني، والابتعاد عن الدوافع السياسية، من أجل تلبية الاحتياجات بشكل أسرع وأكثر مهنية”.
وأكد، أن “البلد يعيش وضعا حساسا، اقتصاديا وصحيا وأمنيا، ولدينا مطالب شعبية”، لافتاً إلى “سعي الحكومة لبذل أقصى الجهود، بهدف تذليل التحديات وتوفير المتطلبات بشكل واقعي”.
ودعا، إلى “العمل بروح الفريق الواحد، ومضاعفة الجهود، لتحقيق متطلبات أبناء شعبنا”.
وبحث الاجتماع، “أوضاع المحافظات، والتحديات التي تواجهها، والسبل الكفيلة لتجاوزها من أجل تقديم الخدمات للمواطنين”.
وناقش، “الواقع الصحي والأمني والزراعي، وخدمات الماء والكهرباء، وأيضا المشاريع المتلكئة وتشخيص أسباب تلكؤها ودعم القطاع الخاص”.