الأربعاء: 22 نوفمبر، 2017 - 03 ربيع الأول 1439 - 06:26 مساءً
سلة الاخبار
الأثنين: 13 نوفمبر، 2017

عواجل برس _ بغداد

 

اكد قائد بشرطة محافظة الانبار، الاثنين، ان القوات الامنية تمسك المناطق والقرى المحررة غربي المحافظة، لافتا الى ان الوضع الامني مستقر تماما.

وقال آمر فوج 23 طوارئ شرطة الأنبار العقيد وليد جميل إبراهيم في حديث له:، إن “قيادة شرطة الأنبار شرعت بالمشاركة بأربعة أفواج قتالية في عمليات تحرير المناطق الغربية ومسك المناطق المحررة بعدها”، مبينا أن “الافواج هي 22 و23 و24 و25 طوارئ شرطة الأنبار”.

 

وأضاف إبراهيم، ان “فوج 23 طوارئ شرطة الأنبار بدأت مهامه من مفرق الريحانة شرق عنه (210كم غرب الرمادي)، الى منطقة الحصى وقرية العثمانية على ضفة نهر الفرات الجنوبية”.

وتابع إبراهيم، “واجباتنا هي مسك المنطقة وتفتيشها ووضع النقاط والمرابطة لتأمين هذه الضفة خشية تسلل بعض العناصر المجرمة من كيان داعش المجرم”، مشيرا الى أن “تلك المرابطات هي مشتركة مع قوات من الجيش ضمن لواء 28 بالفرقة السابعة”.

واكد إبراهيم، أن “الوضع الأمني في قاطع المسؤولية جيد جدا ومستقر”، مبينا أن “فوج 23 طوارئ شرطة الأنبار كانت له مشاركات بجوانب إنسانية من خلال تشغيل مشروع ماء الحصى بعد صيانته بالإمكانيات الذاتية وبالخبرات المتوفرة لدينا وتوفير مادة الكاز للمشروع”.

يذكر أن القوات الأمنية والعشائر حررت منطقة الحصى غرب راوه قبل عدة أيام من تنظيم داعش بعدما كانت المنطقة خاضعة لسيطرة داعش منذ اكثر من ثلاث سنوات.