الأحد: 28 فبراير، 2021 - 16 رجب 1442 - 07:34 صباحاً
سلة الاخبار
الأحد: 24 يناير، 2021

عواجل برس/ بغداد

 

أكد رئيس هيئة الحشد الشعبي، فالح الفياض، الاحد، أن المتورط بتفجيرات ساحة الطيران وجريمة اغتيال قادة النصر وقتل افراد الحشد في صلاح الدين، “واحد”.
وقال الفياض، في كلمته بالمهرجان السنوي الاول الذي تقيمه الجامعة المستنصرية لتأبين القادة الشهداء، إنه “ليلة امس قدم الحشد مجموعة من الشهداء في بقعة نائية (العيث) شرق صلاح الدين ليس لهدف طائفي، وانما لمنع خلايا الارهاب من التشكل وتهديد المدن الامنة”.
واضاف، ان “الحشد يمسك الاف الكيلومترات لحمايتها ومنع تواجد بؤر الارهاب فيها”، مجددا التأكيد على “استمرار الحشد بالدفاع عن كل الوطن بعنوان الايمان بان هذا البلد هو التاج الذي يدافع عنه الجميع”.
ولفت، إلى ان “المتورط بتفجيرات ساحة الطيران وجريمة اغتيال قادة النصر وقتل افراد الحشد امس في صلاح الدين واحد”، مبينا ان “الحشد الشعبي بات القوة التي تقف بوجه جماعات الإرهاب وتمنعها من تحقيق أهدافها”.
وشدد، على ان “الحشد لن يكون (هراوة) بيد أي مستبد، وسيعمل في كل مجالات خدمة الناس بعد عمله بالاهوار والسدود ومؤخرا بإحياء مشروع قناة الجيش”.
وأكد، ان “قوات الحشد الشعبي تتصدى لوجود الإرهاب وتمنع تكون جماعاته في الصحراء لتحقيق مسعاها بمهاجمة المدن”.