السبت: 28 مارس، 2020 - 03 شعبان 1441 - 10:52 صباحاً
سلة الاخبار
الخميس: 5 مارس، 2020

عواجل برس/ بغداد

كشف المفكر السياسي، حسن العلوي، أن تأثير إيران في العراق لم يعد كما كان قبل اغتيال قائد فيلق القدس قاسم سليماني.

 

وقال العلوي في تصريح صحفي إن “من دون توافق أميركي ـ إيراني يصعب تمرير رئيس وزراء عراقي جديد بسبب اختلاف الظروف والمعطيات وطبيعة الصراع بين الطرفين”.

 

وأضاف “بعدما حصل بين أميركا وإيران، خصوصاً بعد مقتل قاسم سليماني، لم يعد لإيران تأثير كبير (في العراق)، وهو ما انسحب على تأثيرها في العراق، حيث إن حادثة اغتيال سليماني غير معادلات كثيرة في العراق والمنطقة، وبالتالي أصبحت الأمور أكثر تعقيداً حتى على صعيد تمرير رئيس وزراء”.

 

وأوضح أن “تمرير رئيس وزراء عراقي مرتبط بعوامل خارجية؛ وليست داخلية فقط”.

 

وعن المساعي الجارية لإعادة عادل عبد المهدي، يقول العلوي إن “عادل عبد المهدي ليس قائداً؛ بل هو جندي يأتمر بأمر القوة التي ينتمي إليها، لكنه ليس عدوانياً ولا انتقامياً وأيضاً ليس جريئاً في اتخاذ القرار، بينما نحن نحتاج إلى رجل جريء في اتخاذ القرارات”.