الأربعاء: 26 يونيو، 2019 - 22 شوال 1440 - 01:50 صباحاً
سلة الاخبار
الثلاثاء: 11 يونيو، 2019

عواجل برس/بغداد

كتب السياسي العراقي حسن العلوي في شهادته للتاريخ بحق الدكتور العبادي  ما يلي: 
  العبادي رجل دولة وله فضل على الدولة العراقية .

وقال العلوي ان  العبادي استلم الدولة مسروقة والميزانية فارغة وسلمها وهي مملوءة ،مضيفا انه لم يميز بين سني وشيعي او اسلامي وعلماني او حزبي من الدعوة وبقية الاحزاب وهو بالفعل رجل دولة .

 اوضح العلوي ان  العبادي عمل للدولة واخرجها من ازمتها فالبلد كان محتل والعراق كان خسران في حكم من قبله .

واشار اى ان  العبادي ترك الحكم بطريقة سلمية بعد ان استرجع الاراضي المحتلة ،مركدا انهتعامل مع الملفات بشجاعة كبيرة ولا يجامل على حساب الدولة والمواطن ، كما انه لا يجامل بتحالفاته عكس عبد المهدي الذي يعمل مع تحالفات حتى لو تضررت الدولة .

ولفت العلولي الى ان العبادي لم يتحزب بالرغم من انه كان في حزب الدعوة .

 واكد انني اكتب شهادتي بالدكتور العبادي للتاريخ واكتبها لتاريخ العراق وسأدون اقوى من ما قلته الان في كتابي .

 واشار بالقول الى ان العبادي كان عادلا ولم يكن لديه شعور حزبي او مناطقي او طائفي وبامكانه ان يفخر بما حققه للعراق والعبادي كان يستحق ان يحصل على 100 مقعد ولكن في العراق لا توجد مقاييس .