الجمعة: 14 أغسطس، 2020 - 24 ذو الحجة 1441 - 05:21 مساءً
سلة الاخبار
الأربعاء: 1 أبريل، 2020

عواجل برس/ بغداد

اعتبر عضو في اللجنة القانونية البرلمانية، الاربعاء، ان الدعوة لعقد جلسة للتصويت على الكابينة الحكومية لايحتاج الى جلسة طارئة بل اعتيادية، وذلك لان الفصل التشريعي الجديد “قائم”، مستبعدا في ذات الوقت امكانية عقدها بنصاب مكتمل لوجود مساحة رفض واسعة لرئيس الوزراء المكلف عدنان الزرفي.

 

وقال النائب حسين العقابي في حديث لـه ، إن “اي جلسة يتم الدعوة لها للتصويت على كابينة رئيس الوزراء المكلف عدنان الزرفي تكون اعتيادية وليست استثنائية على اعتبار ان الفصل التشريعي قائم من الناحية القانونية”، مضيفا “بحال اكتمال النصاب يتم المضي بالتصويت وفي حال حصول العكس تنتهي الجلسة دون منح الثقة”.

واوضح العقابي، ان “الوضع الحالي من الناحية الصحية هو امر اخر”، مشددا على ضروروة “اخذ الاحتياطات الطبية بما تراه الفرق الطبية مناسبا لعقد الجلسة دون حصول مخاطر على اي شخص، ودون التأثير على عقدها سواء باختيار قاعة اخرى كبيرة للتباعد بين جلوس النواب مع الفحص الطبي لكل شخص ضمن اجراءات طبية وقائية بسيطة”.

واضاف العقابي، انه “من الناحية الواقعية سياسيا، فانه وكما يبدو فأن مساحة الرفض للزرفي واسعة جدا، ما يجعلنا نعتقد ان هناك صعوبة بعقد الجلسة للتصويت وقد يتم استنفاذ المدة المحددة دستوريا دون امكانية عقد جلسة بنصاب مكتمل للتصويت على الكابينة”.