الجمعة: 27 نوفمبر، 2020 - 11 ربيع الثاني 1442 - 08:25 صباحاً
سلة الاخبار
السبت: 6 يوليو، 2019

عواجل برس / دانت منظمة العفو الدولية مقتل 6 أشخاص في هندوراس منذ أبريل الماضي، بسبب استخدام الجيش “للقوة المفرطة” ضد المتظاهرين.

وقالت مديرة المنظمة للأمريكيتين، إيريكا غيفارا روزاس، في بيان أمس الجمعة، إن “رسالة الرئيس خوان أورلاندو إيرنانديز، واضحة جدا: هتاف “ارحل” والمطالبة بتغيير “يكلفان ثمنا باهظا جدا”، مشيرة إلى أن “6 أشخاص قتلوا وعشرات جرحوا في إطار التظاهرات”.

وأضافت الوثيقة، التي تتضمن نتائج تحقيق ميداني أن “الرئيس إيرنانديز وفي محاولة يائسة لإسكات الأصوات المطالبة باستقالته، استخدم القوات المسلحة للسيطرة على التظاهرات”. وتابعت أن “ذلك أدى إلى حصيلة مقلقة جدا في الحقوق الإنسانية”.

وفي الأشهر الأخيرة، نظمت نقابتا المعلمين والأطباء اللتان تضمان عشرات آلاف المنتسبين، تظاهرات أغلقت خلالها طرق في مناطق عدة للمطالبة برحيل الرئيس وبإلغاء مرسومين يهدفان إلى “خصخصة” قطاعي الصحة والتعليم.