الخميس: 17 أكتوبر، 2019 - 17 صفر 1441 - 01:16 مساءً
بانوراما
الأثنين: 8 يوليو، 2019

عواجل برس/ متابعة

تمكن العلماء من العثور على رفات رجل مسن، خلال الحفريات في إندونيسيا، عمرها حوالي 1.8 مليون سنة. واعتبروها دليلا على وجود الإنسان “Homo erectus” (الإنسان المنتصب) في البلاد منذ فترة طويلة.

وقام علماء الآثار بالحفريات في الجزء الأوسط من جزيرة جاوة، حيث تمكنوا من إثبات أن عمر البقايا التي عثروا عليها يصل إلى حوالي 1.8 مليون سنة، وهذا يعد رقما قياسيا عما تم العثور عليه من قبل، حيث كانت أقدم الاكتشافات تعود إلى 1.5 مليون سنة، وفق صحيفة “thejakartapost”.

الجدير بالذكر أن البقايا التي تم العثور عليها مسبقا للإنسان المنتصب، وجدت في كل من إفريقيا وبعض بلدان أوروبا وآسيا وكذلك في القوقاز.

ويشار إلى أن العلم الحديث يعتقد أن وجود الإنسان المنتصب يعود إلى حوالي مليوني سنة فقط.