الأربعاء: 12 مايو، 2021 - 30 رمضان 1442 - 05:53 مساءً
سلة الاخبار
الأربعاء: 29 مارس، 2017

عواجل برس _ بغداد

دعا رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، الاربعاء، الى عربي موحد تجاه اي تجاوز على السيادة الوطنية للعراق او اية دولة عربية، مطالبا العرب بالمساعدة في القضاء على خطاب التمييز والكراهية.

وقال رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي في كلمته أمام مؤتمر القمة العربية الـ 28 المنعقد في البحر الميت في الاردن، إنّ “موقف العراق الذي هو دولة مؤسسة للجامعة العربية واضح تجاه الثوابت والقضايا الكبرى وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، واننا نرى ان الارهاب والتطرف والانشغال بالنزاعات الداخلية ادى الى حرف الامور عن مسارها الصحيح وتبديد الجهود والتضحيات وتحويل الاولويات الى قضايا ثانوية”.

ودعا العبادي الى “موقف عربي موحد تجاه اي تجاوز على السيادة الوطنية للعراق او اية دولة عربية ، وعدم السماح به واعتبار ذلك خطاً احمر في علاقاتنا مع الدول، وان تكون علاقاتنا مع جميع الدول مبنية على الثقة وعدم التدخل واحترام السيادة والتعاون وتبادل المصالح”، مؤكدا أن “داعش هي مشروع تخريبي لتفكيك دولنا ومجتمعاتنا اولا ، ولزيادة ثقافة الكراهية للعرب والمسلمين في دول العالم الاخرى ، ويجب علينا الانتباه لهذا المخطط الذي يجري تنفيذ فصوله على ارض الواقع ، والتصدي له بكل قوة”.

وأضاف، “لقد دفعنا ثمنا باهظا بسبب خطابات الكراهية والتحريض الطائفي ، ومانطلبه من اخوتنا العرب ان يساعدونا في القضاء على خطاب التمييز والكراهية وان يكون الخطاب والاعلام داعما لوحدة شعوبنا وليس مفرّقا ومحرضا على القتل والتدمير”.