الأثنين: 1 مارس، 2021 - 17 رجب 1442 - 12:35 صباحاً
سلة الاخبار
الثلاثاء: 11 أبريل، 2017

عواجل برس _ بغداد

حذر زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الثلاثاء، الرئيس السوري بشار الأسد من مصير مشابه لنظيره الليبي الراحل معمر القذافي في حال عدم تنحيه من السلطة، فيما اتهم الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي وملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة بقمع شعبيهما بأساليب “إرهابية”.

وقال الصدر في معرض رده على سؤال من أحد أتباعه بشأن مطالبته بتنحي الأسد، بحسب بيان لمكتبه، إن “تنحي بشار وعدمه أمر راجع للشعب السوري المحب للسلام إلا أني أجد ذلك حلا مناسبا لإنهاء معاناة الشعب الذي ما زال يعاني ظلم الاحتلال والإرهاب”، مؤكدا أن “الشعب السوري لا يستحق إلا الأمان والسلام والرفاهية”.

وأضاف الصدر، أن “مطالبته بالتنحي حفاظا على سمعة الممانعة لكي لا يكون مصيره كالقذافي وغيره”، موضحا بالقول “لم أطالب بتنحي بشار فحسب بل طالبت قبل ذلك بإقالة عبد ربه وحاكم البحرين كونهما مازالا يقمعان شعبهما بحجة الشرعية بأساليب إرهابية ولا إنسانية”.

وأشار الصدر إلى أن “على العالم إنقاذ الشعب اليمني والبحريني والسوري وألا تصل الأمور إلى ما لا يحمد عقباه”.