الجمعة: 30 أكتوبر، 2020 - 13 ربيع الأول 1442 - 04:31 مساءً
سلة الاخبار
الأحد: 9 فبراير، 2020

عواجل برس / بغداد

 اكد المحلل السياسي احمد الشريفي، اليوم الاحد، ان المرجعية الدينية العليا لاتثق بالقوى السياسية لاجراء الانتخابات المبكرة رغم وجود الادوات والوسائل لتطبيق ذلك .

وقال الشريفي، في تصريح له: انه”هناك تصعيد سياسي من مختلف القوى السياسية على السيستاني، لأن تلك القوى ترى أنه اصطف مع المحتجين ضدهم، ما اعتبروه خذلاناً لهم”، موضحا ان ” الصدر لم يكن يتوقع أن يكون رد الفعل من المرجعية بهذا المستوى لدعم المحتجين في خطبة الجمعة الاخيرة”.

 وبين المحلل: أن “رسالة السيستاني هي التي دفعت الصدر لإصدار الميثاق بشأن التظاهرات”، مشيرا الى ان “تكون الأمور سائرة باتجاه إيجاد بديل لرئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي الذي لم يعد مقبولا خاصة من المتظاهرين”.

وخلص، الى ان “المرجعية لا تزال تدعم خيار اجراء الانتخابات المبكرة، لكن الأدوات والوسائل في تحقيقها بيد الكيانات السياسية”، لافتا الى أن “المرجعية لا تثق بالقوى السياسية في تحقيق ذلك”.