الجمعة: 7 مايو، 2021 - 25 رمضان 1442 - 06:14 صباحاً
حدث للتو
سلة الاخبار
السبت: 25 مارس، 2017

عواجل برس / بغداد

أكدت السفارة السعودية في بريطانيا على أن خالد مسعود، المتهم الأول بتنفيذ هجوم وستمنستر الإرهابي، أقام في المملكة العربية السعودية لسنوات.

وكشفت السفارة في بيان نشرته على صفحتها على تويتر بحسب وكالة” سبوتنيك”: تفاصيل وخلفيات تواجده في السعودية خلال السنوات الماضية.

وجاء في البيان: إن المهاجم خالد مسعود أقام في السعودية لفترتين، الأولى من نوفمبر/تشرين الثاني 2005 إلى الشهر نفسه من عام 2006 ومن أبريل/نيسان 2008 إلى أبريل/نيسان 2009، وكان يعمل مدرسًا للغة الإنجليزية”.

وتابع البيان:” أن مسعود زار السعودية في مارس/آذار عام 2015 بعد أن حصل على تأشيرة عمرة من خلال شركة رحلات مرخصة”.

وأكدت السفارة في بيانها أنه “خلال الوقت الذي قضاه في السعودية لم يظهر خالد مسعود على قوائم الرصد الخاصة بأجهزة الأمن، وليس له سجل إجرامي في المملكة العربية السعودية” , لذلك لم يلفت مسعود انتباه الجهات الأمنية في المملكة خلال فترة تواجده، حيث لم تظهر عليه أية شبهات”.

يذكر، أن هجوما إرهابيا وقع بوسط لندن يوم الأربعاء الماضي ، حيث اقتحم رجل بسيارته حشدا من الناس على جسر ويستمنستر، وبعد ذلك حاول دخول مباني البرلمان، وهو مسلح بسكين.

وقد اعلنت شرطة العاصمة البريطانية عن ارتفاع حصيلة القتلى والجرحى بنتيجة الهجوم الإرهابي الذي وقع بوسط لندن ، إلى 5 قتلى، بينهم منفذ الهجوم، وما لا يقل عن 40 جريحا.

وقال المسؤول في شرطة لندن، مارك روولي، للصحفيين ان” منفذ الهجوم و4 أشخاص قتلوا في أحداث الاربعاء وأصيب ما لا يقل عن 40 آخرين بجروح.” مبينا ان” من بين القتلى الشرطي /كيث بالمر/ أحد أفراد فريق حماية مباني البرلمان والبعثات الدبلوماسية”.

ورجح روولي بأن “منفذ الهجوم كان على صلة بالإرهاب الدولي ومتشددين إسلاميين”.

اندلاع حريق كبير في سوق الجمعة بمنطقة النهضة و الدفاع المدني يدفع بـ 30 فرقة إطفاء للسيطرة على النيران التي اندلعت في الأثاث المستهلك أسفل الجسر

الجمعة: 7 مايو، 2021

شملت العراق وسوريا.. مصر وتركيا تختتمان مباحثات معمقة في القاهرة

الخميس: 6 مايو، 2021

وزير الكهرباء: تخفيض رواتب السلم الجديد للعقود والأجور لن يكون سارياً على عام 2020

الخميس: 6 مايو، 2021

حصلت الإمارات على أقوى تصنيف سيادي من وكالة “موديز” للتصنيفات الائتمانية. وبحسب موقع “الإمارات اليوم”، فقد أعطت وكالة “موديز” الدولية للحكومة الإماراتية تصنيف “إيه إيه 2” وهو أقوى تصنيف سيادي تحصل عليه دولة في المنطقة.وعللت الوكالة حصول الإمارات على هذا التصنيف بعدة اعتبارات، منها ضعف تأثير جائحة كورونا في القوة المالية للحكومة، الأمر الذي تم تفسيره من الوكالة على أنه ناتج عن استجابة حكومية فاعلة في المعركة ضد الوباء العالمي. وأكد تقرير الوكالة على أن النظرة المستقبلية للاقتصاد الإماراتي مستقرة، بما يعكس حالة التوازن التي يعيشها مع وجود مخاطر من نوع الجائحة. ومن الاعتبارات التي علل بها التقرير حصول الإمارات على هذا التصنيف، ما وصفه بـ “التقدم والريادة العالمية في مسألة التطعيمات للدولة”، حيث أكدة الوكالة الدولية أنها “ستنعكس على دعم الانتعاش الاقتصادي في خطوة تحد من تأثيرات الوباء في مقاييس الائتمان الإماراتية”. ولفتت أيضا إلى أن “وتيرة التعافي ستختلف في انتعاشها بالنسبة إلى القطاعات الرئيسة، وبشكل محتمل، سينتعش قطاعا التجارة والسياحة بشكل أسرع من مجال النقل الجوي للركاب”. ولفت تقرير الوكالة الدولية إلى أن الإمارات كانت “من أولى الدول التي طرحت لقاحات فيروس كورونا، ووفرتها مجاناً للسكان والمقيمين، لتحتل أعلى معدلات التطعيمات حول العالم”. وتحدث التقرير أيضا عن قيام الحكومة الإماراتية بدعم المتضررين من الوباء، حيث أطلق البنك المركزي الإماراتي حزمة تحفيز بقيمة 100 مليار درهم، لتصل لاحقاً إلى 256 مليار درهم، وهو ما يعادل 20٪ من الناتج المحلي الإجمالي. وأثنى التقرير على إعادة جدولة قروض المقترضين المتضررين من الوباء، إضافة إلى تخفيف احتياطي السيولة بقيمة تصل إلى 95 مليار درهم وغيرها. يشار إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي تحصل فيها الإمارات على هذا التصنيف، حيث سبق وحصلت في ديسمبر/ كانون الأول، من العام الماضي، على التصنيف نفسه، وعلق وقتها نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بأن التصنيف يأتي انطلاقا من “قوة ائتمانية نابعة من استقرار داخلي.. وسياسات مالية رشيدة.. وعلاقات دولية قوية..وتنوع اقتصادي راسخ”، على حد تعبيره

الخميس: 6 مايو، 2021

الإمارات تحصل على أقوى تصنيف من وكالة “موديز”

الخميس: 6 مايو، 2021

محتجزة منذ أسابيع.. إسرائيل تتهم إسبانية بمساعدة جماعة فلسطينية محظورة

الخميس: 6 مايو، 2021