الخميس: 29 أكتوبر، 2020 - 12 ربيع الأول 1442 - 11:41 صباحاً
سلة الاخبار
الأربعاء: 4 يناير، 2017

عواجل برس _ متابعة
كشفت صحيفة إسرائيلية ، الأربعاء، أن ” “السعودية قدمت للجانب الإسرائيلي تعهدات خطية بأنها ستضمن حرية مرور السفن الإسرائيلية عبر مضيق تيران عادا هذا الأمر بالغ الأهمية، خاصة وأن ميناء إيلات هو المنفذ الإسرائيلي الوحيد على خليج العقبة والبحر الأحمر”.
وذكرت صحيفة “يديعوت احرونوت” الإسرائيلية في خبر تابعته /عواجل برس /، أن “وزير الحرب الإسرائيلي موشي يعلون أقر بأن كيانه صادق على القرار المصري بالإقرار بسعودية الجزيرتين الواقعتين على مضيق تيران الاستراتيجي”.
وأضافت أنه “وبموجب هذا التغيير، سيتم إعادة ترسيم الحدود لتصبحا جزءا من المياه السعودية، بعد أن تم توقيع الاتفاق في القاهرة رغم أن مصر كانت تسيطر على الجزيرتين فعليا منذ عام1950”.
وتابع يعلون إن “الجزء العسكري من اتفاق السلام بين مصر وإسرائيل تمت مراجعته على ضوء هذا الاتفاق، للأخذ بعين الاعتبار التغيير الحاصل حول السيادة على هاتين الجزيرتين الواقعتين على مسافة 200 كيلومتر جنوب ميناء إيلات”،كما وافقت الولايات المتحدة أيضا، باعتبارها ممثلا عن قوات حفظ السلام الدولية المنتشرة في شبه جزيرة سيناء، على انضمام السعودية إلى هذا الاتفاق، كجزء من اتفاق السلام المصري الإسرائيلي.
وأوضح ان البروتوكول العسكري الملحق في اتفاق “السلام” المصري الإسرائيلي تم تنقيحه ليتضمن مسألة تحويل تبعية جزيرتي تيران وصنافير إلى السعودية.