الجمعة: 25 سبتمبر، 2020 - 07 صفر 1442 - 02:45 صباحاً
سلة الاخبار
الأثنين: 20 يناير، 2020

عواجل برس /

 

شدد المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، اليوم الاثنين، على أن أنقرة ستواصل سياساتها بمواجهة الحروب بالوكالة في ليبيا.

 

وقال قالن، في تغريدة نشرها على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” إن  “السياسة الفعالة ومتعددة الجوانب التي انتهجها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إزاء الأزمة الليبية، جعلت من تركيا عنصرا أساسيا في حل الأزمة”.

 

وأضاف أن “مؤتمر برلين يعد فرصة مهمة لوقف إطلاق النار والتوصل إلى حل سياسي في ليبيا، مؤكدا أن أنقرة ستواصل سياساتها البناءة والسلمية في مواجهة الحروب بالوكالة”.

 

وانعقد مؤتمر برلين، الأحد، برعاية الأمم المتحدة بعد أن أعلن كل من “الجيش الوطني الليبي” وحكومة الوفاق الوطني التزامهما بوقف إطلاق النار اعتبارا من منتصف ليل 12 كانون الثاني، استجابة لمبادرة تقدم بها الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين، والتركي رجب طيب أردوغان.

 

ودعا البيان الختامي لمؤتمر برلين “جميع الأطراف إلى الامتناع عن أي أنشطة تؤدي إلى تفاقم النزاع أو تتعارض مع حظر الأسلحة الأممي أو وقف إطلاق النار، بما في ذلك تمويل القدرات العسكرية أو تجنيد المرتزقة.

 

كما دعا البيان مجلس الأمن الدولي إلى فرض “عقوبات مناسبة على الذين يثبت انتهاكهم لإجراءات وقف إطلاق النار”، وضمان تطبيق تلك العقوبات.